الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

جماعة جزائرية مسلحة تعرض القاء السلاح بعد فوز بوتفليقة

تم نشره في الجمعة 16 نيسان / أبريل 2004. 03:00 مـساءً
جماعة جزائرية مسلحة تعرض القاء السلاح بعد فوز بوتفليقة

 

 
الجزائر - د ب أ: قالت مصادر صحفية امس إن جماعة مسلحة بولاية المدية جنوب الجزائر لوحت بإلقاء السلاح وتسليم عناصرها أنفسهم لاجهزة الامن للاستفادة من قانون »الوئام المدني« بعد أيام من فوز الرئيس عبد العزيز بوتفليقة بولاية ثانية في انتخابات الرئاسة.
ونقلت صحيفة »الخبر« المستقلة عن مصادر أمنية بالولاية أن الجماعة المسلحة التي كانت تنشط بالولاية (80 كيلومترا جنوب العاصمة) دخلت قبل انطلاق الحملة الانتخابية في هدنة وأوقفت هجماتها في انتظار ما ستسفر عنه نتائج الانتخابات.
وقالت المصادر إن هذه الجماعة تدعى »مجموعة صوان« التي تنشط جنوب غرب الولاية وقد أصدرت قبل الانتخابات »بيانا طالبت خلاله المواطنين بالتصويت لصالح بوتفليقة« الذي ارتكزت حملته الانتخابية على »المصالحة والوئام المدني« ودعا البيان إلى »تمكين الرئيس الجزائري من تجسيد مسعى المصالحة«.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش