الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

كوك: الهجوم الامريكي على الفلوجة نجاح تكتيكي لكنه سيعزز المقاومة

تم نشره في الخميس 11 تشرين الثاني / نوفمبر 2004. 02:00 مـساءً
كوك: الهجوم الامريكي على الفلوجة نجاح تكتيكي لكنه سيعزز المقاومة

 

 
لندن ـ اف ب: حذر الوزير البريطاني السابق روبن كوك في تصريحات لاذاعة »بي بي سي« امس من ان الهجوم الاميركي على مدينة الفلوجة العراقية قد يعتبر نجاحا تكتيكيا لكنه في النهاية فشل استراتيجي سيعزز المقاومة ضد الاحتلال في العراق.
وقال كوك الذي كان استقال من منصبه في اذار 2003 بسبب معارضته الحرب على العراق ان الجيش الاميركي سيتمكن بالتاكيد من السيطرة على الفلوجة بفضل تفوقه العسكري.
واضاف كوك الذي شغل ايضا حقيبة الخارجية البريطانية »ان العملية العسكرية في العراق بما انطوت عليه من وحشية هي التي اججت المقاومة وهذه العملية ستزيد من زخم المقاومة وتقلل من الدعم لوجودنا في العراق«.
ودعا كوك الى وضع حد لما سماه »استراتيجية التهدئة في العراق اعتمادا على القصف«. وتابع »في كل مرة استخدمنا فيها وسائل عسكرية وحشية دفعنا المقاومة السياسية خطوات الى الامام«.
وقال »ما قمنا به في الفلوجة كما في كل العراق مرارا هو اعتبار المجتمع ككل المشكلة.. والنتيجة هي ان المجتمع العراقي رد بالقول : حسنا اذا كنتم تتعاملون معنا كما تتعاملون معهم (مع الارهابيين) فاننا سنمد لهم يد العون«.
واشار كوك الى ان رد الفعل وصل الى الرئيس العراقي نفسه غازي الياور، قائلا »هذه المرة كان الاحتجاج من قبل الرئيس العراقي .. والحزب السني الاكبر انسحب من الحكومة .. ورجال الدين تعرضوا للاهانة .. كما ان كوفي انان (الامين العام للامم المتحدة) وهو من كلفنها تنظيم الانتخابات ادان عملية الفلوجة مؤكدا انها ستجعل عملية الانتخاب اصعب«.
وراى كوك »يجب ان تكون المرة الاخيرة التي نستخدم فيها قوة نارية ساحقة لمواجهة المقاومة التي لها جذور سياسية .. والواقع ان غالبية العراقيين لا يريدوننا هناك«.
وقال اخيرا »يجب عزل من اسماهم الارهابيين« بتحقيق الانتصار »في المعركة السياسية« مشددا ان »على الاميركيين ان يقولوا بوضوح انهم مستعدون للرحيل بعد الانتخابات في كانون الثاني المقبل.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش