الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

شهيد في الخليل ونتنياهو يصادق على بناء 200 بؤرة استيطانية بالضفة

تم نشره في الجمعة 15 نيسان / أبريل 2016. 08:00 صباحاً

 فلسطين المحتلة - اعتقلت قوات الاحتلال الاسرائيلي فجر أمس ثلاثين مواطنا، بعد اقتحام وتفتيش وتخريب منازلهم خلال حملة دهم واقتحامات واسعة شنتها قوات الاحتلال في كل من القدس المحتلة والضفة الغربية. وقال نادي الاسير الفلسطيني في بيان له ان قوات الاحتلال اقتحمت مدن نابلس وطوباس ورام الله وبيت لحم وجنين والخليل واحياء عدة بالقدس الشرقية المحتلة واعتقلت المواطنين الثلاثين بحجة انهم مطلوبون .

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية عصر أمس، استشهاد المواطن ابراهيم محمد الغروز «براذعية»، (45 عاماً)، عند مدخل مخيم العروب شمال مدينة الخليل جراء إطلاق قوات الاحتلال الاسرائيلي النار عليه، بعد ظهر أمس بزعم محاولته طعن جندي اسرائيلي. وزعمت الاذاعة الاسرائيلية العامة أن الجندي أصيب بجروح طفيفة، جراء ضربه ببلطة من الشهيد الفلسطيني.

وهدمت قوات الاحتلال بئر مياه في مخيم العروب شمال الخليل. وقال منسق اللجنة الشعبية لمناهضة الجدار والاستيطان في العروب محمد عوض في بيان له، «إن قوات الاحتلال ترافقها «الإدارة المدنية والتنظيم» الإسرائيلي هدمت بئر لجمع مياه الأمطار في منطقة «أبو سودة» المقابلة لبيت البركة، المستولى عليه من قبل المستوطنين المتطرفين وتعود ملكيته لعائلة نمر».

واعلنت حركة «السلام الان» الاسرائيلية المناهضة للاستيطان أمس ان اسرائيل وافقت على خطط لبناء اكثر من مئتي وحدة سكنية في مستوطنات معزولة في الضفة الغربية المحتلة. واعلنت حاغيت اوفران المتحدثة باسم حركة «السلام الان» لوكالة فرانس برس ان نتانياهو ووزير دفاعه موشيه يعالون طلبا من الادارة المدنية الموافقة على خطط لبناء 229 وحدة سكنية جديدة على الاقل في عدة مستوطنات معزولة في الضفة الغربية المحتلة. ونشرت صحيفتا «هآرتس» و»معاريف» الاسرائيليتان ايضا هذه المعلومات. واوضحت افران ان الوحدات الاستيطانية ستبنى في مستوطنات هار براخا (54 وحدة) وريفافا (17 وحدة) شمال الضفة الغربية المحتلة، وسيتم بناء 48 وحدة في «جاني موديعين» و34 وحدة في مستوطنة تقوع و 76 وحدة استيطانية في جفعات زئيف في منطقة القدس. وقالت اوفران ان خطط البناء الجديدة «ستسمح لنحو الف شخص اضافي بالانتقال الى المستوطنات، اشخاص سنضطر الى اجلائهم من اجل التوصل الى اتفاق سلام» مع الفلسطينيين. وتابعت «هذه السياسة تقضي على حل الدولتين».

ودان امين سر منظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات خطط البناء الجديدة قائلا في بيان انها تمثل «زيادة كبيرة في النشاطات الاسرائيلية الاستيطانية في عام 2016». وقال عريقات ان التطورات الاخيرة «ينبغي ان تكون بمثابة تذكير للمجتمع الدولي بمسؤولياته ووضع حد لمثل هذه الجرائم، واهمية استخدام كافة الوسائل بما في ذلك مجلس الامن التابع للامم المتحدة لمحاسبة اسرائيل على جرائمها المتواصلة وانهاء الاحتلال الاسرائيلي لفلسطين».

وطالبت وزارة الخارجية الفلسطينية أمس مجلس الامن الدولي بتحمل مسؤولياته إزاء قرار رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بناء وحدات استيطانية جديدة في الضفة الغربية المحتلة. وقالت الوزارة في بيان لها: «تواصل الحكومة الاسرائيلية تنفيذ سياساتها الهادفة لتدمير مقومات حل الدولتين، والقضاء على أية فرصة لاقامة دولة فلسطينية مستقلة كاملة السيادة، عبر تكثيف اجراءاتها الاستيطانية والتهويدية في الأرض الفلسطينية».

ودانت الخارجية الفلسطينية مصادقة نتنياهو ووزير حربه موشيه يعلون، على بناء مئات الوحدات الاستيطانية في الضفة الغربية، «وهي مصادقة تفتح الباب أمام اقرار مخططات بناء استيطانية جديدة، وتعزز من التوجه الاسرائيلي الهادف لفرض حقائق جديدة في المناطق المصنفة (ج) وفي القدس الشرقية المحتلة ومحيطها، لصالح التوجه اليميني المتطرف في اسرائيل، الذي يعمل يوميا على تقويض أية حلول سياسية ممكنة للصراع». وأكدت أن المصادقة الاسرائيلية الجديدة على بناء وحدات استيطانية تترافق مع تزايد في عمليات هدم المنازل والمنشآت الفلسطينية في انحاء متفرقة من الضفة الغربية والقدس الشرقية المحتلة، « في ظل استمرار حالة الصمت المطبق التي تسيطر على المجتمع الدولي، تجاه الاجراءات التهويدية والانتهاكات الاسرائيلية المستمرة والمتصاعدة».

واتهمت السلطات الاميركية، إسرائيل باستخدام القوة المفرطة ضد الفلسطينيين خلال الاحداث الاخيرة منذ تشرين أول، وذلك في تقرير سنوي من قبل الخارجية الأمريكية حول انتهاكات حقوق الإنسان حول العالم. وأشار التقرير الأمريكي الى انخفاض عالمي في مجال حقوق الانسان في أنحاء العالم، واتهم التقرير السنوي جيش الاحتلال الإسرائيلي باستخدام القوة المفرطة في المناطق الفلسطينية المحتلة. ووفقاً للأرقام، أشارت إلى أن 149 فلسطينياً قتلوا في 2015 من جانب قوات الاحتلال، كما أوردت عدة تقارير تشير إلى قتل فلسطينيين خلال مظاهرات أو مروهم بنقاط تفتيش أو أعمال روتينية، ولم يكونوا يمثلون تهديداً بالموت للاسرائيليين.(بترا).

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش