الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

نجل القذافي يتوسط للإفراج عن الرهينة البريطاني: شيراك يدعو إلى الوحدة من أجل الصحفيين الفرنسيين المحتجزين في العراق

تم نشره في الأربعاء 6 تشرين الأول / أكتوبر 2004. 03:00 مـساءً
نجل القذافي يتوسط للإفراج عن الرهينة البريطاني: شيراك يدعو إلى الوحدة من أجل الصحفيين الفرنسيين المحتجزين في العراق

 

 
عواصم- وكالات الأنباء: دعا الرئيس الفرنسي جاك شيراك امس الى الوحدة الوطنية فيما يتعلق بأزمة الصحفيين الفرنسيين المحتجزين كرهينتين بالعراق عقب فشل مسعى من وسطاء متطوعين لاطلاق سراحهما.
ونقل متحدث باسم الحكومة عن شيراك قوله ان الرئيس الفرنسي حث »الجميع على اظهار اكبر قدر ممكن من الشعور بالمسؤولية. تكمن قوة فعلنا في وحدة الامة بأسرها.«
وقال رئيس كتلة الاتحاد من اجل الحركة الشعبية في البرلمان الفرنسي برنار اكوييه ان رئيس الوزراء الفرنسي جان بيار رافاران عرض امس امام المسؤولين السياسيين الفرنسيين شريطا التقط في 22 من الشهر الماضي يبدو فيه الرهينتان الفرنسيان على قيد الحياة وفي صحة جيدة.
وذكر اكوييه ان رافاران وخلال اجتماع هو الثالث جرى امس مع مجموع الاحزاب الممثلة في البرلمان »تقدم بجميع العناصر المتوفرة لدى الحكومة وبينها شريط يؤكد ان مواطنينا الرهينتين كانا بصحة جيدة في 22 ايلول«.
واوضح »تابعنا الشريط المؤلم الذي يؤكد خطورة الاحداث على الرغم من الصور التي تظهر مواطنينا بصحة جيدة«.
واعلن رافاران ان »العملية الجارية« من اجل الافراج عن الرهينتين الفرنسيين »توقفت في الايام الماضية«.
واضاف رافاران انه بفضل التحركات التي قامت بها الحكومة الفرنسية »حصلنا في 22 ايلول على الدليل بان مواطنينا الاثنين على قيد الحياة فعلا بعد اربعة اسابيع على خطفهما«.
من ناحية ثانية قال سيف الاسلام القذافي ابن الرئيس الليبي معمر القذافي امس ان المؤسسة الخيرية التي يرأسها تجري اتصالات في العراق لاطلاق سراح الرهينة البريطاني كينيث بيجلي الذي يحتجزه مسلحون عراقيون منذ ثلاثة أسابيع تقريبا.
وصرح في مؤتمر صحفي أثناء افتتاح معرض ان عائلة بيجلي »اتصلت قبل يومين. لدينا اتصالات طيبة في العراق... ونحن نتحدث معهم. اليوم وغدا حاسمان بالنسبة له.«
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش