الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

123 شهيداً و550 مصاباً...العدوان الاسرائيلي يحيل شمال غزة دمارا

تم نشره في الأربعاء 20 تشرين الأول / أكتوبر 2004. 02:00 مـساءً
123 شهيداً و550 مصاباً...العدوان الاسرائيلي يحيل شمال غزة دمارا

 

 
غزة - الدستور
خلفت قوات الاحتلال الإسرائيلي دمارا واسعا في منطقة شمال قطاع غزة الذي تعرض لعدوان ابتدأ مع حلول الذكرى الرابعة لانطلاق الانتفاضة والذي استمر قرابة ثلاثة أسابيع سقط خلالها 123 شهيدا وما لا يقل عن 550 مصابا فضلا عن تدمير 100 منزل وأجزاء كبيرة من البنية التحتية.
وكشفت مصادر طبية فلسطينية أن 40% من المصابين جراء العدوان الإسرائيلي على شمال قطاع غزة من الأطفال.
وقال د. منار الفرا نائب مدير مستشفى العودة الواقع قريبا من معسكر جباليا إن 550 فلسطينيا أصيبوا جراء الهجوم الاسرائيلي على شمال قطاع غزة كان 40 في المئة منهم من الاطفال. وأوضح الفرا أن معظم الاصابات كانت في الرأس وفي الاجزاء العليا من الجسد.
وافادت مصادر في وزارة الصحة الفلسطينية ان العديد من سيارات الاسعاف الفلسطينية تعرضت الى نيران جيش الاحتلال، ما ادى ايضا، الي اصابة عاملين في الجهاز الطبي، وقالت ان الاطباء اضطروا في ايام الاكتظاظ الي اجراء عمليات جراحية علي الارض.
وفي معسكر جباليا الواقع شمال قطاع غزة الذي شهد قتالا ضاريا بين رجال المقاومة الفلسطينية وقوات الاحتلال توغلت الدبابات والجرافات الاسرائيلية الأزقة الضيقة وهدمت عشرات المنازل ودمرت الطرق وانابيب المياه.
وفي بيت لاهيا وبيت حانون جرفت القوات الإسرائيلية مئات الدونمات واقتلعت كثيرا اشجار الزيتون في أراض زعمت قوات الاحتلال أن المقاومين الفلسطينيين يطلقون صواريخهم محلية الصنع منها ضد أهداف إسرائيلية.
وعاد المواطنون إلى منازلهم المدمرة بعد انسحاب القوات الإسرائيلية على أمل انقاذ ما يمكن انقاذه من تحت الركام.
وقالت طفلة وهي لا تزال تعيش حالة خوف إن الدبابات الإسرائيلية قصفت منزل أسرتها بالقذائف قبل أن تقوم جرافة بهدمه تماما.
وقالت الطفلة إنها تخشى عودة قوات الاحتلال لمعسكر جباليا الذي تقيم فيه مع أسرتها وأضافت أن الإسرائيليين هدموا أجزاء من مدرستها.
وقالت امرأة في أواسط عمرها، فيما كانت تجلس فوق ركام منزل أسرتها إن قوات الاحتلال أخرجتها مع زوجها وأبنائهما الخمسة بعد مداهمتهم، ودون إمهال الإسرة لإخراج مقتنياتها وأي شيء من أثاث البيت، ثم تقدمت جرافة إسرائيلية وهدمت المنزل والأطفال ينفجرون بالبكاء من الرعب الذي أصابهم.
وبحسب احصائية اولية اعدتها مديرية الامن الفلسطيني، فقد هدم الجيش الاسرائيلي اكثر من مئة منزل كما هدم اكثر من خمسين محلا تجاريا وورشة ومصانع للاسمنت والطوب في منطقة شمال قطاع غزة التي تضم معسكر جباليا وبلدتي بيت حانون وبيت لاهيا.
وطال العدوان الإسرائيلي دور العبادة، حيث هدمت جرافات الاحتلال مسجد »البخاري« في معسكر جباليا إضافة الى ستة منازل تقع قريبا منه.
وطال العدوان الإسرائيلي أيضا موقعا أثريا قريبا من مسجد »البخاري« يعود تاريخه للقرن الرابع الميلادي. ولحق بالموقع الأثري المعروف باسم »قرية أزاليا« دمار كبير أصاب مساحة كبيرة من أرضية الفسيفساء وتناثرت بقايا اعمدة القرية الاثرية وطمر ركام الدماربعضا منها.
ولحق الدمار بالبنية التحتية في معسكر جباليا فتحولت الطرقات إلى حفر كبيرة تجمعت فيها مياه الصرف التي تهدمت شبكتها فضلا عن دمار لحق بشبكة الكهرباء إدى إلى انقطاع التيار الكهربائي في في كل من معسكر جباليا وبيت لاهيا.
وفي مدينة زايد حديثة الإنشاء، الواقعة غرب بيت لاهيا، تركت قذائف العدوان ثقوبا عدة في الجدران.
وأصاب الدمار مقرات وزارة الشؤون الاجتماعية ووزارة التربية والتعليم الدفاع المدني والمطافىء والاستخبارات العسكرية ونوادي بيت لاهيا وجباليا الرياضية.
وقال مسؤول في وزارة الاشغال العامة الفلسطينية إن الخسائر التي نجمت عن العدوان تقدر بمئات ملايين الدولارات، واشار هذا المسؤول الى ان اكثر من الف دونم من الاراضي الزراعية بينها عشرات البيوت البلاستيكية الزراعية.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش