الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

هجوم بالهاون على قاعدة اميركية والاباتشي ترد بالصواريخ: `الانتقالي` العراقي يقر `الدستور المؤقت`

تم نشره في الثلاثاء 2 آذار / مارس 2004. 02:00 مـساءً
هجوم بالهاون على قاعدة اميركية والاباتشي ترد بالصواريخ: `الانتقالي` العراقي يقر `الدستور المؤقت`

 

 
بغداد- وكالات الانباء: توصل اعضاء مجلس الحكم الانتقالي العراقي فجر امس بعد مفاوضات شاقة الى اتفاق حول قانون ادارة الدولة المؤقت »الدستور المؤقت« الذي اعتبر الشريعة مصدرا للتشريع، واعتبره المسؤولون العراقيون »اتفاقا تاريخيا« على طريق نقل السلطة الى العراقيين.
ووصف اعضاء المجلس الانتقالي على اختلاف انتماءاتهم النص بانه »تاريخي« وذلك خلال مؤتمر صحفي عقد مساء امس في غياب المسؤولين الاكراد.
وقال رووش شوايس الذي مثل مسعود البرزاني العضو الكردي في مجلس الحكم في محادثات صياغة الدستور ان الحديث عن الفيدرالية لبى مطالب الاكراد وستظل ميليشيا البشمركة هي الحرس الوطني لكردستان بدلا من دمجها في الجيش الوطني.
وتعترف الوثيقة ايضا بالكردية كلغة رسمية في البلاد جنبا الى جنب مع اللغة العربية.
وتنص الوثيقة على ضرورة اجراء الانتخابات في اواخر عام 2004 او اوائل عام 2005 حتى 31 كانون الثاني على اكثر تقدير لتشكيل جمعية تشريعية انتقالية تبدأ عقب ذلك في صياغة دستور دائم وتضع خطة لاجراء انتخابات عامة بحلول نهاية عام 2005 .
وما تزال هناك نقطة خلافية تتعلق بشكل الرئاسة في ا ي حكومة مستقبلية.
وقال سمير الصميدعي عضو مجلس الحكم ان الرئاسة ستكون لرئيس تنفيذي وله نائبان.
وستوقع الوثيقة رسميا يوم غد الاربعاء ورفض عضو مجلس الحكم الانتقالي ورئيس المجلس الاعلى للثورة الاسلامية في العراق عبدالعزيز الحكيم التعليق على الاتفاق داعيا الامم المتحدة الى تحديد موعد لاجراء انتخابات عامة.
وقال الحكيم في كلمة امام عشرات الالاف من الشيعة في ذكرى عاشوراء في ساحة الخلاني في وسط بغداد ان »الانتخابات هي افضل حل للعراق«.
وقال كولن باول وزير الخارجية الاميركي الذي توقع ان يوافق ايضا بول بريمر رئيس الادارة المدنية الاميركية في العراق على الدستور »انه انجاز كبير جاء متأخراً يوما واحداً، وهذا في رأيي شيء رائع«.
ميدانياً أطلقت مروحيات أمريكية من طراز أباتشي تسعة صواريخ مساء امس على
أهداف غير محددة غرب قرية العصرية الواقعة على بعد 10 كيلومترات إلى الجنوب من وسط مدينة كركوك شمالي العراق.
وصرح قائد الشرطة في محافظة كركوك بأن إطلاق الصواريخ جاء عقب استهداف القاعدة الرئيسية للقوات الامريكية في المدينة بقذائف الهاون.
ولم تتوفر معلومات حتى الان عن الخسائر في صفوف القوات الامريكية أو في المناطق التي قصفتها مروحيات الاباتشي بالصواريخ.
يذكر أن هذه هي أول مرة تستخدم فيها القوات الامريكية الطائرات في عملياتها في العراق منذ إعلان الرئيس جورج بوش في أوائل أيار الماضي انتهاء »العمليات القتالية الرئيسية« هناك.
ومددت الشرطة العراقية سريان حظر ليلي قصير للتجول في كركوك واضطرت السكان بعدم مغادرة منازلهم من السادسة مساء وحتى الخامسة من فجر اليوم التالي فيما تفجرت اعمال عنف في ارجاء المدينة
واستنجد زعماء التركمان في العراق امس بعون دولي من اجل احلال السلام في كركوك التي شهدت مؤخراً توتراً عرقياً بين الاكراد والتركمان.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش