الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

سوريا اطلقت سراح 161 سجينا سياسيا خلال الاسبوعين الماضيين

تم نشره في الخميس 5 آب / أغسطس 2004. 03:00 مـساءً
سوريا اطلقت سراح 161 سجينا سياسيا خلال الاسبوعين الماضيين

 

 
دمشق - ا ف ب: قال نشطاء في مجال الدفاع عن حقوق الانسان امس ان السلطات السورية قررت الافراج عن 281 سجينا سياسيا اطلق سراح 161 منهم خلال الاسبوعين الماضيين من ضمنهم عماد شيحا احد اقدم هؤلاء المعتقلين والمسجون منذ 30 عاما وهو احد ناشطي المنظمة الشيوعية العربية المحظورة.
وقال المحامي انور البني ان السلطات السورية اطلقت الثلاثاء سراح 55 معتقلا والاثنين 36 معتقلا بعد 70 معتقلا آخرين افرج عنهم خلال الاسبوعين الماضيين. واوضح ان هذه الدفعة التي تم الافراج عنها تضم المعتقلين السياسيين الذين شملهم قرار اطلاق سراحهم بمناسبة مرور اربعة اعوام على تسلم الرئيس السوري بشار الاسد. واضاف البني ان الذين افرج عنهم من خلفيات اسلامية انهوا مدد احكامهم واربعة منهم مصابون بأمراض مزمنة.
وتابع ان حوالي 120 معتقلا ممن شملهم قرار اطلاق سراحهم ما زالوا في السجون او في فروع الامن، معبرا عن امله في الافراج عنهم في اليومين المقبلين.
واوضح البني ان هناك اكثر من 200 معتقل سياسي امضوا فترات تصل الى اكثر من عشرين عاما لم يشملهم قرار الافراج عنهم، من بينهم سرحان الزعبي الذي امضى اكثر من 34 سنة في السجن ولم تقدم السلطات السورية اي ايضاحات بشأنه.
وطالب البني باطلاق سراح المعتقلين واغلاق ملفاتهم وعودتهم الى اعمالهم بالغاء التجريد المدني ورفع منع السفر عنهم وعن نشطاء حقوق الانسان والمجتمع المدني والنشطاء السياسيين.
كما دعا السلطات السورية الى وقف الاعتقالات السياسية وفتح ملف المفقودين وتسوية اوضاع المنفيين وفتح صفحة جديدة في حياة سوريا والغاء قانون الطوارىء.
وعبرت جمعية حقوق الانسان في سوريا في بيان عن تثمينها هذه الخطوة باطلاق سراح هذه الدفعة، داعية السلطات السورية الى اكمال الافراج عن سائر المعتقلين السياسيين وطي صفحة الاعتقالات بسبب الرأي او الضمير الى الابد وعودة المنفيين.
من جانبه دعا المفرج عنه عماد شيحا الى اطلاق سراح جميع المعتقلين السياسيين كخطوة نحو »الاصلاح السياسي«. واكد ان اغلاق هذا الملف سيكون خطوة ضرورية وملحة باتجاه اطلاق آليات متدرجة وعميقة للاصلاح السياسي التي تشكل عاملا اساسيا في شد اللحمة الوطنية حول قرار وطني مستقل يواجه الضغوطات الاميركية والاسرائيلية ضد سوريا.
واضاف شيحا ان السجن لفترات طويلة في ظل ظروف قاسية تحول البشر عموما الى حطام، فقد سجنت في تدمر 16 عاما كانت شديدة الوطأة ومعزولة عن العالم الخارجي الى حد كبير ثم نقلت الى سجن عدرا حيث بقيت ست سنوات واخيرا في سجن صيدنايا ثماني سنوات.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش