الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«الايكونوميست» : حرب مدمرة في 2011 بين اسرائيل وحزب الله

تم نشره في الخميس 6 كانون الثاني / يناير 2011. 02:00 مـساءً
«الايكونوميست» : حرب مدمرة في 2011 بين اسرائيل وحزب الله

 

لندن - وكالات الانباء

دعت مجلة الايكونوميست البريطانية ، الرئيس الاميركي باراك اوباما ، الى اتخاذ الاجراءات العاجلة واللازمة ، لإجراء "التسوية" التي باتت أكثر هشاشة مع تزايد احتمالات الحرب في الشرق الاوسط.

وتوقعت المجلة ، نشوب حرب مدمرة في العام 2011 ، مؤكدة ان الرائحة التي تفوح في الوقت الحالي ، هي كتلك الروائح التي فاحت قبل نشوب كل حرب مدمرة في العالم. واشارت المجلة في صفحاتها ، ان العلاقة المعتادة بين اسرائيل وجيرانها ، بالاخص لبنان وسوريا ، هي حالة لا حرب ولا سلم ، الا ان محاولات صنع التسوية بين العرب والاسرائيليين الفاشلة ، أصبحت مهددة عقب فشل المحاولة الأخيرة لأوباما. ورجحت المجلة أن الحرب المتوقع اندلاعها قد تكون نابعة مما اسمته "رغبة إيران في امتلاك سلاح نووي ، ورغبة اسرائيل في منعها من تحقيق ذلك بأي ثمن" ، لافتة إلى ان "البرنامج النووي الإيراني يعتبر واحداً فقط من الصمامات التي يمكن أن تنفجر في المنطقة في أي لحظة".

وقالت الصحيفة ، "إن الخطر الآخر الذي يواجهه العالم هو سباق التسلح المحموم بين الحكومة الاسرائيليية وحزب الله منذ العدوان الإسرائيلي 2006 على لبنان ، موضحة أن حزب الله يستعد لجولة حاسمة قد يشهدها 2011".

وتابعت المجلة "وستسفر هذه الحرب عن سقوط الالاف من الضحايا يفوق ضحايا حرب لبنان 2006 وحرب غزة 2009 ، نظراً إلى تسلح الجانبين وامتلاك حزب الله لترسانة من الصواريخ قد تصل إلى 50 ألف صاروخ ، وهو ما يعتبر تغيراً في موازين القوى في المنطقة ، حيث سيتمكن حزب الله الآن وللمرة الأولى من قتل آلاف الإسرائيليين عن طريق ضغطه على زر" ، بحسب المجلة البريطانية.



التاريخ : 06-01-2011

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش