الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

إجراءات إقالة روسيف في مجلس الشيوخ البرازيلي

تم نشره في الثلاثاء 19 نيسان / أبريل 2016. 08:00 صباحاً





  برازيليا - يناقش مجلس الشيوخ البرازيلي اليوم اجراءات اقالة الرئيسة ديلما روسيف التي اقرها مجلس النواب مساء الاحد باغلبية تجاوزت الثلثين، ليبت في هذه القضية.

وتتهم المعارضة ديلما روسيف بأنها تلاعبت عمدا بالحسابات العامة. ففي 2014 اولا، في خضم الحملة الانتخابية الرئاسية، للتخفيف من تأثير العجز والازمة الاقتصادية، من اجل تشجيع الناس على اعادة انتخابها. ثم في بداية 2015. وقد وقعت روسيف مراسيم حملت بموجبها مصارف عامة بصورة مؤقتة، نفقات تقع على عاتق الحكومة وتبلغ قيمتها مليارات الريالات من دون الحصول على موافقة البرلمان. لكنها تؤكد انها لم ترتكب اي «جرم مسؤولية» ادارية وتدين محاولة «انقلاب» للمؤسسات.

وردا على سؤال خلال الاسبوع الماضي عن المراحل التي يتبعها مجلس الشيوخ في حال المصادقة على الاجراءات التي اقرها النواب، رفض رئيس مجلس الشيوخ رينان كاليروس علنا الدخول في التفاصيل قبل التصويت لكنه قال انه سيتبع «برنامجا زمنيا طبق في ظروف مماثلة»، في اشارى الى اقالة الرئيس السابق فرناندو كولور دي ميلو في 1992.

بعد تسلم الطلب رسميا من مجلس النواب وتشكيل لجنة استثنائية، يفترض ان يقر مجلس الشيوخ (81 عضوا) او لا يقر بالاغلبية البسيطة (41 صوتا) اتهام الرئيسة. وقالت مصادر قريبة من كاليروس ان التصويت سيجري حوالى الحادي عشر من ايار. وفي قضية كولور، جرى تصويت مجلس الشيوخ بعد اسبوعين من تصويت مجلس النواب. ويرى المراقبون انه من غير المرجح ان يعارض مجلس الشيوخ فتح قضية ضد روسيف بعد تصويت اكثر من ثلثي النواب. واذا صوت اعضاء مجلس الشيوخ ضد الاجراء، يتوقف فعليا. واذا اقروا اجراء اتهامها، فيفترض ان تعزل الرئيسة عن السلطة تلقائيا لفترة اقصاها 180 يوما، في انتظار الحكم النهائي لاعضاء مجلس الشيوخ بشأن اقالتها.

ويتولى نائب الرئيس ميشال تامر مؤقتا مهام منصبها. وتتاح له كامل الحرية لتشكيل حكومة انتقالية. ووعد في هذه الحالة بوضع برنامج مؤلم للانعاش الاقتصادي، من دون التعرض للبرامج الاجتماعية للمعوزين.

وتجري المرحلة الاخيرة من القضية في جلسة عامة لمجلس الشيوخ بادارة رئيس المحكمة الفدرالية العليا، مبدئيا اعتبارا من منتصف ايار. وسيقوم اعضاء المجلس ال81 بمهام قضاة. وفي نهاية الاجراءات، يفترض ان يوافق ثلثا اعضاء المجلس (54 من 81) على اقالة الرئيسة نهائيا. وفي حال اقالة الرئيسة، يقوم نائب الرئيس بتولي هذه المهام حتى الانتخابات الرئاسية والتشريعية المقبلة في 2018. واذا حدث العكس، فانها تستأنف عملها فورا حتى انتهاء ولايتها.(ا ف ب)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش