الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مصر : «ميدان التحرير» ساحة حرب

تم نشره في الاثنين 21 تشرين الثاني / نوفمبر 2011. 02:00 مـساءً
مصر : «ميدان التحرير» ساحة حرب

 

القاهرة - وكالات الانباء

جرت صدامات جديدة امس في ميدان التحرير في القاهرة غداة مقتل متظاهرين اثنين في مواجهات عنيفة مع الشرطة قبل ثمانية ايام من اول انتخابات تشريعية تجرى بعد تنحي الرئيس حسني مبارك.وذكرت صحافية ان مئات الاشخاص يحتلون الساحة منذ الصباح بينما تدور مواجهات متقطعة في محيط وزارة الداخلية القريبة من الساحة.

واطلقت الشرطة من حين لآخر الغاز المسيل للدموع بينما ينصب عشرات المحتجين حواجز في محيط المبنى الوزاري، في مشاهد تذكر بالثورة على نظام مبارك مطلع السنة الجارية. وفي مستشفيات اقيمت على عجل في المساجد حول ميدان التحرير الذي تحول الى ما يشبه ساحة حرب، يعالج عدد من المتظاهرين من آثار الغاز المسيل للدموع بينما اصيب آخرون برصاص مطاطي، كما ذكر صحافي.

وفي الميدان، ردد الحشد هتافات معادية للمجلس العسكري الحاكم منذ تنحي مبارك اثر ثورة شعبية في شباط، وضد رئيسه المشير حسين طنطاوي.

وحمل عدد كبير من الاشخاص بقايا القنابل المسيلة للدموع وعبوات الرصاص الفارغة التي انتشرت في الساحة التي يقوم اشخاص بمحاولة بقايا سيارات متفحمة. وقتل متظاهران ليل السبت الاحد في مصر في مواجهات عنيفة بين الشرطة ومتظاهرين قبل اقل من عشرة ايام من اول انتخابات تشريعية منذ تنحي الرئيس السابق حسني مبارك. واعلن اطباء مقتل احمد محمود (23 عاما) الذي اصيب برصاصة في صدره في القاهرة، ثم مقتل بهاء الدين محمد حسين (25 عاما) الذي اصيب برصاصة مطاطية في الاسكندرية.

واثارت هذه المواجهات مخاوف من حدوث اعمال عنف وحوادث اثناء انتخابات مجلسي الشعب والشورى التي تبدأ في 28 تشرين الثاني وتستمر اشهرا.

الا ان عضوا في المجلس العسكري الحاكم اللواء محسن الفنجري اكد ان هذه الانتخابات ستجرى في الموعد المحدد والسلطات قادرة على ضمان امنها.

ويطالب المتظاهرون بسحب وثيقة طرحتها الحكومة تقترح مبادىء «فوق دستورية» تجعل موازنة الجيش الحاكم في منأى من اي مراجعة عامة.

من ناحية ثانية طالب المرشح المحتمل للانتخابات الرئاسية المصرية حمدين صباحي بإقالة الحكومة المصرية برئاسة عصام شرف وتشكيل حكومة إنقاذ وطني لإدارة المرحلة الانتقالية على خلفية المواجهات التي ما زالت مستمرة بين متظاهرين في ميدان التحرير ومحيطه وقوات الشرطة منذ صباح أمس السبت .

من جهته دعا وزير الخارجية الالماني الى الهدوء في مصر معتبرا ان الاشتباكات العنيفة التي تشهدها البلاد هي مدعاة «قلق كبير» وتهدد باخراج قاطرة التقدم نحو الديموقراطية عن مسارها. الى ذلك أعلن مسؤول بوزارة الخارجية الاسرائيلية أن السفير الاسرائيلي لدى القاهرة اسحق ليفانون توجه الى مصر للمرة الاولى منذ اجلائه هو وطاقم السفارة من البلاد في أيلول الماضي بعد أن اقتحم متظاهرون مصريون مبنى السفارة الاسرائيلية.

التاريخ : 21-11-2011

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش