الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الرئيس التركي يعترض على اصلاحات تمهد لدخول الاتحاد...وزير ايطالي: انقرة غير جاهزة لدخول الاتحاد الاوروبي

تم نشره في الثلاثاء 1 تموز / يوليو 2003. 03:00 مـساءً
الرئيس التركي يعترض على اصلاحات تمهد لدخول الاتحاد...وزير ايطالي: انقرة غير جاهزة لدخول الاتحاد الاوروبي

 

 
انقرة- فينا- (اف ب)
اعترض الرئيس التركي احمد نجدت سيزر امس على عملية اصلاح رئيسية تهدف الى تكيف تركيا مع قواعد الاتحاد الاوروبي متذرعا بانها قد تؤدي الى مخاطر على وحدة البلاد، كما افيد رسميا.
وعملية الاصلاح هذه تقضي بالغاء قانون يتعلق »بنشر فكرة الانفصال«، وهو ما يستخدم بشكل واسع النطاق لسجن كتاب ومثقفين يدافعون عن حقوق الاكراد.
وفي تصريح خطي، اعلن سيزر ان هذه المبادرة يمكن ان تحمل مخاطر امنية على تركيا التي كافحت طيلة 15 عاما ضد حملة مسلحة للمتمردين الاكراد الذين يطالبون بالحكم الذاتي في جنوب شرق البلاد حيث الغالبية من الاكراد.
على صعيد متصل اعتبر وزير الخارجية الايطالي روكو بوتيليوني في مقابلة نشرت امس الاثنين ان تركيا ليست جاهزة لدخول الاتحاد الاوروبي لانها ليست ديموقراطية على حد قوله.
وادلى بوتيليوني بهذا التصريح لصحيفة داي برس النمساوية عشية تولي ايطاليا الرئاسة الدورية للاتحاد الاوروبي لمدة ستة اشهر.
وقال بوتيليوني ان »تركيا ليست ديموقراطية لان الجيش يمارس فيها وصاية«، مخالفا بذلك رأي رئيس الوزراء الايطالي سيلفيو برلوسكوني الذي اعلن خلال زيارة الى انقرة في 12 ايار ان دعم ايطاليا لتركيا »سيزداد« عند توليها رئاسة الاتحاد الاوروبي.
واشار بوتيليوني الى ان هذا لا يعني انه يدعو الى رفع وصاية الجيش في تركيا، معتبرا انه »لو لم تكن هناك هذه الوصاية، لكانت تركيا تحولت على الارجح الى جمهورية اسلامية، ونحن لا نريد ذلك ايضا«.
وسينظر الاتحاد الاوروبي في كانون الاول 2004 في احتمال فتح مفاوضات مع تركيا من اجل انضمامها اليه، بعد ان منحت في 1999 صفة الدولة المرشحة للانضمام.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش