الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

محمد سناجلة نعيش حالة من تراجع الكلمة لصالح الصورة

تم نشره في الاثنين 25 نيسان / أبريل 2016. 08:00 صباحاً



 عمان - الدستور

قال الكاتب الأردني محمد سناجلة، أمين عام اتحاد كتاب الإنترنت العرب، إن العالم يعيش الآن في عصر الثقافة الصورية بامتياز حيث تشكل الصورة الثابتة والمتحركة عماد هذه الثقافة، استناداً إلى حكمة قديمة مفادها: «أن صورة واحدة تغني عن عشرة آلاف كلمة» وقد مر الزمن لتتأكد هذه المقولة، حتى وصل العالم إلى عصر الصورة، مقابل تراجع ملحوظ في عصر الكلمة، ويسمى هذا العصر الزمن الرقمي، وإنسان هذا الزمن هو الإنسان الافتراضي الذى فرض لغته ومفرداته الجديدة على اللغة عموما كما هو واضح في مواقع التواصل وغيرها».

جاء ذلك خلال ندوة ثقافية بعنوان «الكتاب الرقمي من الإنتاج إلى التداول»، استضافها مهرجان الشارقة القرائي في دورته الثامنة التي تقام حالياً في الشارقة شارك فيها كل من: محمد سناجلة، والكاتبة الإسترالية كرستي بيرن، وأدار الندوة الإعلامية دينا قنديل.

وأوضح محمد سناجلة، أن عوامل نجاح الكتابة الرقمية للطفل وغيره تقوم على أن فعل الكتابة كما هو معروف يتوجه لمتلقٍ هو القارئ الافتراضي، وحتى يصل الكاتب إلى هذا المتلقي لا بد أن يخاطبه بنفس لغته، ذلك أن الكتابة هي فعل جدلي بين طرفين، الكاتب من جهة والقارئ من جهة أخرى، فإذا لم يتقن الكاتب لغة القارئ أو لم يفهم القارئ لغة الكاتب اختلت العلاقة في الفعل الكتابي نفسه، من هنا فلم يعد ممكنا مخاطبة القارئ بلغة واحدة، بل لا بد للكتابة واللغة أن تستوعب وتحتوى متغيرات العصر، وتثبت أقدامها فى البقاء».



 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش