الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

أردوغان: التجاوزات سبب مأساة التلاميذ * ارتفاع ضحايا الزلزال إلى 147 قتيلاً و520 جريحاً * »استمرار عمليات الإنقاذ في مدرسة و10 مبان أخرى«

تم نشره في السبت 3 أيار / مايو 2003. 03:00 مـساءً
أردوغان: التجاوزات سبب مأساة التلاميذ * ارتفاع ضحايا الزلزال إلى 147 قتيلاً و520 جريحاً * »استمرار عمليات الإنقاذ في مدرسة و10 مبان أخرى«

 

 
اسطنبول- (اف ب)- اعتبر رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان امس ان »سلسلة من التجاوزات« تسببت في انهيار مبنى مدرسة داخلية في قرية جيلتيكسويو قرب بنغول.
وقال في خطاب متلفز »من الواضح جدا ان هذا الحادث الاليم القى الاضواء على المشاكل التي تشهدها البنىة التحتية والتي تعود اسبابها الى تحويل مواد البناء والفساد وانعدام الشرعية والعدالة«.
وتابع »ان مسيرة المفسدين باتت اصعب من ذي قبل والطريق اصبح مفتوحا اكثر للشعب«.
وفي اخر حصيلة ظهر امس للزلزال الذي بلغت قوته 6،4 درجات على سلم ريشتر سقط 147 قتيلا و520 جريحا كما افادت خلية الازمة لوكالة الاناضول.
وتم انتشال اربع جثث اخرى في وقت مبكر من الصباح من تحت انقاض المدرسة الداخلية في جيلتيكسويو ليبلغ عدد القتلى 66 في هذا المبنى من اربع طوابق وحده حيث كان ينام 198 شخصا.
وقال رئيس الوزراء انه ما زال يحدوه الامل بخصوص نحو عشرين شخصا ما يزالون تحت الانقاض وقال »لا يزال هناك امل للتلاميذ الذين ما زالوا تحت الانقاض وعمليات البحث متواصلة«.
واكد اردوغان ان »نفس الاشغال مستمرة ايضا في نحو عشرة مبان اخرى«.
وتعهد بانه سيتم بناء منازل بسرعة للمنكوبين وان المدارس سيعاد ترميمها او بناؤها حتى تكون جاهزة خلال الدخول المدرسي المقبل.
من جهة اخرى نفى ان تكون المساعدات الانسانية التي ارسلت الى المنطقة غير كافية وكانت مصدر مواجهات عنيفة وقعت الخميس بعد ان اطلقت الشرطة النار في الهواء لتفريق متظاهرين كانوا يطالبون بخيام.
ودعا اجهزة الدولة الى التصرف »باحساس« مع مواطني المنطقة. وخلص الى القول »لقد سلمت 4500 خيمة الى بنغول وسنواصل« تسليم اخرى.
وعلى الصعيد ذاته اجمعت الصحف التركية على التنديد بطريقة ادارة السلطات المحلية لموجة الغضب الشعبي في محافظة بنغول والتي ادت الى حصول مواجهات مع الشرطة الجمعة، وبطريقة ادارتها للمساعدات الانسانية ايضا.
وصدرت صحيفة »حرييت« وعلى صفحتها الاولى عنوان »انقاذ عشرة على عشرة وادارة صفر من عشرة«، ونشرت تحته صورة للصدامات التي حصلت في الشوارع بين السكان المنكوبين الذين يطالبون بالخيم من محافظ المدينة وبين قوات الامن.
من جانبها، كتبت صحيفة »صباح« تقول »عيارات نارية عوضا عن اعادة تنظيم فورية«، معربة عن اسفها لحصول هذه المواجهات.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش