الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

قلق اميركي .. والسلطة تستنجد بمجلس الامن...فرنسا تشاور الاوروبيين والرباعية بشأن العواقب الخطيرة لـ »الجدار«

تم نشره في الجمعة 3 تشرين الأول / أكتوبر 2003. 03:00 مـساءً
قلق اميركي .. والسلطة تستنجد بمجلس الامن...فرنسا تشاور الاوروبيين والرباعية بشأن العواقب الخطيرة لـ »الجدار«

 

 
عواصم - وكالات الانباء :
يهدّد استمرار اسرائيل في تشييد الجدار الفاصل الذي يتوغل في عمق الاراضي الفلسطينية، وبناء مئات الوحدات السكنية الجديدة في المستعمرات اليهودية القائمة، التسوية المطروحة لحل النزاع الاسرائيلي - الفلسطيني والتي تدعمها الولايات المتحدة بقوة.
فقد طالب الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات امس المجتمع الدولي واعضاء اللجنة الرباعية بالتدخل الفوري لوقف بناء الجدار، فيما اعلن وزير الخارجية الاميركي كولن باول ان هذا السياج الامني، كما تسميه اسرائيل يطرح »مشكلة«، مبديا قلقه في الوقت نفسه لمواصلة النشاط الاستيطاني في الضفة الغربية.
وقال عرفات في تصريحات للصحفيين أمام مقر الرئاسة في رام الله »أنا أتوجه الى الرأي العام العالمي واللجنة الرباعية والامم المتحدة والجامعة العربية ودول عدم الانحياز وكافة دول العالم لوقف هذا التخريب والتدمير لعملية السلام ببناء هذا الجدار«0
وتساءل الى متى سيتفرجون على هذه الجرائم التي ترتكب ضد الشعب الفلسطيني مشيرا الى أن قرار مصادقة الحكومة الاسرائيلية على بناء المرحلة الثالثة من جدار الفصل العنصري في الضفة الغربية يلتهم أكثر من 60 بالمائة من أرضنا0
ووجه مسؤول شؤون المفاوضات في السلطة الوطنية الفلسطينية صائب عريقات رسائل عاجلة الى كل من مساعد وزير الخارجية الاميركي وليام بيرنز والمبعوث الاميركي لعملية السلام جون وولف والمبعوث الاوروبي مارك أتو وتيري رود لارسن ممثل السكرتير العام للامم المتحدة والى السفير الروسي وسفراء وممثلي دول الاتحاد الاوروبي وأفريقيا وأميركا اللاتينية واستراليا وكندا 0
وجاء في الرسائل الفلسطينية ان »الجدران ليست أمنية بل انها تهدف الى ضم المزيد من الاراضي الفلسطينية ومصادرة أحواض المياه وفرض الحقائق على الارض واعتماد لغمة المستوطنات والاملاءات بدلا من لغة السلام والمفاوضات«.
واعتبر عريقات أن عدم قيام الرباعية بوقف بناء الجدار سيعتبر أكبر فشل في سياسة اللجنة في الشرق الاوسط0
وطالبت القيادة الفلسطينية من جانبها مجلس الامن الدولي واللجنة الرباعية باتخاذ قرار حازم لوقف بناء الجدار ـ التدمير الاسرائيلي المتعمد لكل جهود السلام ، مشيرة الى ان اقرار اقامة جزء جديد من الجدار الامني »يضع المنطقة كلها امام مضاعفات خطيرة سياسية وامنية«.
من جهتها، اكدت حركة المقاومة الاسلامية (حماس) في بيان ان الجدار لن يوقف عملياتها ضد اسرائيل وان قرار تشييد مرحلة جديدة منه تم بموافقة ضمنية اميركية وهو يمثل فشلا ذريعا وفشلا اضافيا لعملية التسوية السياسية التي بدأت مع مطلع التسعينات ليسقط وينسف كل اوهام الامن والاستقرار والتعايش.
في واشنطن، قال باول في مؤتمر صحفي إن الرئيس جورج بوش ما زال يعتقد ان هذا السياج يطرح مشكلة وان هذه المشكلة ستزداد حدة كون السياج يتوغل في عمق الاراضي الفلسطينية.
وتابع الوزير الاميركي ان واشنطن قلقة ايضا بشأن مواصلة الاسرائيليين حركة الاستيطان بعد ان اصدرت وزارة الاسكان امس عطاء لبناء اكثر من 600 منزل جديد في ثلاث مستوطنات في الضفة الغربية المحتلة.
وأكد ان واشنطن »تنظر« حاليا في برنامج ضمانات القروض الذي تمنحه لاسرائيل لتحدد العقوبات التي يمكن فرضها على الدولة العبرية لقاء مواصلتها الاستيطان.
وفي باريس اعلن الناطق باسم وزارة الخارجية الفرنسية ان فرنسا تتشاور مع شركائها الاوروبيين واعضاء الرباعية »بدون تباطؤ« لدرس عواقب قرار اسرائيل المضي في مراحل جديدة من بناء الجدار في الضفة الغربية.
اما المنسق الاعلى للشؤون الخارجية في الاتحاد الاوروبي خافيير سولانا فقد انتقد القرار الاسرائيلي معتبرا انه يضر بعملية السلام ويفرض امرا واقعا. وقال خلال زيارة قصيرة لبولندا »لم يكن من المناسب اتخاذ هذا القرار. لا اعتقد ان بوسعنا قبول جدار يفرض على الواقع قرارات بخصوص اراض لم تقسّم«.
ميدانيا، اصيب عشرة مواطنين فلسطينيين بينهم طفلة في انفجار جسم مشبوه بعيد توغل قوات الاحتلال الاسرائيلي شرق مدينة دير البلح وسط قطاع غزة امس وتم هدم منزل وتجريف اراض زراعية.
وقال مصدر فلسطيني ان انفجارا ضخما حدث في المكان عقب انسحاب قوات الاحتلال اسفر عن اصابة هذا العدد من المواطنين بينهم الطفلة نرمين حماد (4 اعوام) وصفت حالتها بالصعبة.
وجدد عرفات في حديث لصحيفة »ازفستيا« الروسية نشرته امس استعداد الفلسطينيين للالتزام بوقف لاطلاق النار مع اسرائيل في حال ارسال مراقبين اجانب للاشراف على تطبيقه
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش