الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مؤتمرون يحذرون من الدور السلبي لوسائل التواصل في نشر الكراهية

تم نشره في الخميس 28 نيسان / أبريل 2016. 08:00 صباحاً

عمان - حذر المشاركون في فعاليات مؤتمر «خطاب الكراهية في الإعلام الرقمي والاجتماعي» والذي ينظمه معهد الإعلام الأردني، في يومه الثاني والاخير من الدور السلبيّ الذي تلعبه مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة في إثارة مشاعر الكراهيّة داخل المجتمعات العربية.

وطالب المشاركون بسن تشريعات تكفل التصدي لهذه التجاوزات ونشر ثقافة إعلامية مضادة تسهم في تعزيز قيم التسامح والإنسانية ورفض التطرف والأفكار التي تدعو إلى الإقصاء ونبذ الآخر.

وركز الدكتور يوسف الشرمان من جامعة البلقاء التطبيقية على دور مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة في نشر ملامح الكراهية في الدول العربية من خلال ما تنشره من نصوص ومقاطع فيديو تصل إلى مئات الآلاف من المتابعين والمغردين الذين يعيدون نشرها إلى الآخرين بسرعة ومن دون تكلفة ما يؤدي إلى صعوبة السيطرة عليها وضبط مضمونها.

وقالت الدكتورة مي أبوعصب من جامعة القدس من فلسطين في ورقة بعنوان «أخلاقيات الإعلام وثقافة القطيع»، إن ثقافة القطيع تعبير علمي متداول في القاموس الصحفي، يصف سلوك أشخاص ينتظرون من الآخرين التفكير بالنيابة عنهم.

 واستعرض الدكتور ظاهر القرشي من جامعة عمان العربية دراسة ميدانية بعنوان «دور الإنترنت في صناعة الفكر المتطرف والإرهاب»، قائلا إن الدراسة خرجت بمجموعة من النتائج أهمها، أن قلة التكلفة جعلت الإنترنت الوسيلة الأولى في بث الإرهاب.

واستعرض الدكتور سعد أبوديه من الجامعة الأردنية في ورقة بعنوان «الردود الأردنية الرسمية على الخطابات الإعلامية للربيع العربي- الدور الرسمي  في مواجهة أحداث الربيع»، من خلال توثيق فعاليات الردود الرسمية التي قام بها جلالة الملك عبدالله الثاني في الداخل والخارج لمواجهة آثار الخطاب الإعلامي الجامح.

وقال الدكتور عصام الموسى من جامعة فيلادلفيا، في ورقة بعنوان «القيم التراثية العقلانية لمواجهة خطاب الكراهية في الإعلام الرقمي المعاصر» إن مواجهة خطاب الكراهية تتم على ثلاثة مسارات، الأول موجه إلى الجمهور، والثاني تعليمي موجه لطلبة الإعلام، والثالث ثقافي تراثي مرتبط بالأخلاقيات.

وقالت دلال سلامة من مرصد مصداقية الإعلام الأردني (أكيد) في ورقتها النقاشية «الانتهاكات المهنية تحولت إلى أدوات لإنتاج خطاب الكراهية : تغطية اللجوء السوري نموذجاً»، إن 89 بالمئة من المواد الإعلامية تعاملت مع اللاجئين السوريين ككتلة بشرية وليس بصفة انسانية تحترم معاناتهم كأفراد.(بترا)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش