الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

المسلحون يكثفون الضغط على القيادات الجديدة :إرجاء تشكيل الحكومة العراقية الى نهاية الأسبوع المقبل

تم نشره في السبت 16 نيسان / أبريل 2005. 03:00 مـساءً
المسلحون يكثفون الضغط على القيادات الجديدة :إرجاء تشكيل الحكومة العراقية الى نهاية الأسبوع المقبل

 

 
بغداد - وكالات الانباء - اعلن حسين الشهرستاني المسؤول في لائحة الائتلاف الموحد »شيعية« أمس ان تشكيل الحكومة العراقية الجديدة لن يتم قبل نهاية الاسبوع المقبل، وقتل اربعة على الاقل في هجمات بالقنابل استهدفت القوات الامريكية والعراقية أمس فيما يكثف المسلحون الضغط على القيادات الجديدة بالعراق بعد هدوء مؤقت في المواجهات منذ الانتخابات التي اجريت في يناير كانون الثاني.
وقال مصدر بالجيش ان قنبلة انفجرت على جانب طريق قرب مدينة سامراء اسفرت عن مقتل اثنين من الجنود العراقيين.
وقالت الشرطة والجيش الامريكي ان سيارة ملغومة استهدفت قافلة عسكرية امريكية اثناء مرورها في حي المنصور الراقي ببغداد مما ادى الى مقتل شخص واحد على الاقل واصابة خمسة بينهم جندي امريكي.
وقال جناح تنظيم القاعدة في العراق ان أحد المفجرين الانتحاريين اقتحم بسيارته قافلة للامريكيين أثناء مرورها في حي المنصور فتسبب في وقوع خسائر.
وفي مكان اخر بالعاصمة العراقية قالت الشرطة ان قنبلة استهدفت قوات الحرس الوطني العراقي في بغداد اسفرت عن مقتل مدني واصابة ثلاثة اخرين.
ورغم ان هذه الهجمات تعد صغيرة نسبيا الا انها تعزز المخاوف من تجدد المواجهات التي شاعت على مدى العامين الماضيين والتي بدا انها هدأت منذ الانتخابات.
وشب حريق كبير ليل الخميس الجمعة في سوق الشورجة الذي يعد احد اكبر اسواق العاصمة العراقية بغداد ولم تنجح حتى الان فرق الاطفاء باخماده. وقال حسين الشهرستاني، نائب الجمعية الوطنية العراقية، لوكالة فرانس برس »سيتم تشكيل الحكومة نهاية الاسبوع المقبل على اقرب حد«.
واوضح الشهرستاني ان اجتماع الجمعية الوطنية العراقية يوم غد الاحد سيخصص لمواصلة البحث في النظام الداخلي للبرلمان وليس للاعلان عن الحكومة الجديدة.
واعرب المرجع الشيعي العراقي آية الله العظمى علي السيستاني عن رغبته في عدم تولي اي نائب من اعضاء لائحة الائتلاف الموحد التي دعمها في الانتخابات الاخيرة اي منصب وزاري في الحكومة العراقية الجديدة، حسب ما نقلت مصادر مقربة منه اليوم الجمعة.
وقال المصدر الذي فضل عدم الكشف عن هويته لوكالة فرانس برس ان »السيد السيستاني يرغب بعدم تولي اعضاء الجمعية الوطنية من لائحة الائتلاف الموحد اي منصب وزاري الا في حالة الضرورة القصوى«.
وعزا سبب هذه الرغبة الى »ضرورة تفرغ النواب لعملية صياغة الدستور العراقي الجديد«.
واعلنت فصائل الجماعات المسلحة في العراق في بيانات نشرتها في عدة مدن في محيط مدينة سامراء مقتل قيصر العباسي، احد القادة الميدانيين في مجموعة ابو مصعب الزرقاوي.
ودعا رهينة باكستاني يعمل في السفارة الباكستانية في بغداد في شريط فيديو بثته قناة »الجزيرة« الفضائية القطرية أمس الرئيس الباكستاني برويز مشرف الى التدخل لدى خاطفيه لاطلاق سراحه.
ونقلت »الجزيرة« عن الرهينة قوله انه يدعى مالك محمد جاويد ويعمل رسميا في السفارة الباكستانية في بغداد منذ سبع سنوات.
ودعا الرهينة الرئيس الباكستاني ووزير خارجيته والمجتمع الدولي للتدخل لدى خاطفيه بهدف اطلاق سراحه.
وصرح رامسي كلارك المحامي الاميركي للرئيس العراقي السابق الليلة قبل الماضية ان حقوق صدام حسين تنتهك »في كل لحظة«، موضحا انه لن يتمتع على الارجح بمحاكمة عادلة بعد ان »شوهت صورته« الولايات المتحدة.
ودافع كلارك وزير العدل الاميركي في عهد الرئيس ليندون جونسون في نهاية الستينات عن قراره تمثيل صدام حسين خلال محاكمته في العراق.
وقال لشبكة التلفزيون الاميركية »ام اس ان بي سي« ان »حقوقه تنتهك في كل لحظة«.
واضاف ان صدام حسين »لم يلتق محاميا ولم ير اسرته ومعزول تماما. من الضروري في ازمة من هذا النوع وحالات على هذه الدرجة من الاهمية، بذل جهود اكبر من اجل حقوق الانسان«.
واوضح كلارك الذي انضم الى فريق محامي الدفاع عن صدام حسين في كانون الاول 2004 انه عارض بشدة »ومن كل قلبه« شن الحرب على العراق.
وكان كلارك زار صدام حسين في بغداد في شباط 2003 قبل الغزو الاميركي.
وتولى كلارك الدفاع عن الرئيس اليوغوسلافي السابق سلوبودان ميلوشيفيتش.
وقال »انني هنا لاقول ان صدام حسين يتمتع بحق الحصول على محاكمة عادلة«.
واضاف ان »صورته شوهت الى درجة اصبح من المستحيل معها ان نتوقع محاكمة عادلة. لقد شوهت صورته منذ سنوات ، من قبل وسائل الاعلام والحكومات الاميركية«.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش