الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

لاحياء ذكرى رواد سياسيين * زعماء آسيا وأفريقيا يزورون مدينة باندونج الأندونيسية

تم نشره في الاثنين 25 نيسان / أبريل 2005. 03:00 مـساءً
لاحياء ذكرى رواد سياسيين * زعماء آسيا وأفريقيا يزورون مدينة باندونج الأندونيسية

 

باندونج -رويترز - تدفق زعماء دول من جنوب افريقيا الى كوريا الشمالية على المستعمرة الهولندية سابقا باندونج لاحياء ذكرى رواد سياسيين مهدوا الطريق أمام حركة عدم الانحياز منذ خمسين عاما.
ووصل رؤساء وممثلو نحو مئة دولة على متن طائرات قادمة من جاكرتا للسير على نفس خطى زعماء 29 دولة اسيوية وافريقية التقوا عام 1955 لاعلان مباديء تقترح مسارا ثالثا غير الوقوف مع الجانب السوفيتي أو الجانب الامريكي أثناء الحرب الباردة.
وتقدم الزعماء الرئيس الاندونيسي سوسيلو بامبانج يودويونو يرافقه رئيس الوزراء الهندي مانموهان سينغ والرئيس الصيني هو جين تاو. وكان معظم الزعماء يرتدون حللا داكنة اللون ولكن البعض ظهر بالرداء الافريقي بألوانه الزاهية أو الجلباب العربي الفضفاض.
وتحت سماء امتلات بالسحب البيضاء الضخمة سار الزعماء مسافة قصيرة من فندق سافوي هومان الى جيدونج ميرديكا (مبنى الحرية) بلونيه الابيض والذهبي الذي استضاف القمة الاسيوية الافريقية عام 1955 .
وابتسم رئيس الوزراء الياباني جونيتشيرو كويزومي وقد كلل بالزهور وأخذ يلوح بيده وهو يسير في المؤخرة في الوقت الذي تابع فيه بعض ممن وصلوا متأخرين فيما يبدو وبينهم كوفي عنان الامين العام للامم المتحدة السير للحاق بالمجموعة الرئيسية.
وداخل قاعة جيدونج ميرديكا المزينة بأعلام الدول المشاركة القى يودويونو وزعماء سياسيون اخرون كلمات قصيرة.
وعن المشاركين في مؤتمر باندونج عام 1955 وبينهم الرئيس الاندونيسي سوكارنو قال يودويونو »هنا قاموا بعمل بطولي حقا من خلالهم علت أصوات مئات الملايين ممن يقطنون اسيا وافريقيا والذين كانوا حتى ذلك الوقت يعيشون في صمت«.
وكانت قمة 1955 أول قمة رئيسية لدول وصفت بعد ذلك بدول العالم الثالث. ويقول مؤرخون انها أفضت الى قيام حركة عدم الانحياز عام 1961.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش