الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

أنا حلب أيها الدخلاء.

جمال العلوي

السبت 30 نيسان / أبريل 2016.
عدد المقالات: 898

حلب ليست خبراً في نشرة الاخبار وليست خبراً عاجلاً على الشريط الاخباري وليست صورة عابرة للفضائيات التي تنطق العبرية.حلب مدينة مفتوحة على المجد والتاريخ مصنوعة للصمود والبسالة وترتسم على جباه الرجولة والبطولة، حلب بوابة الدنيا وعبق الحنين ومجد الغابرين وسفر الراحلين لذا كانت على موعد مع قوافل التتار الجدد وجماعات هولاكو وداعش العصر الجديد.

لكنها بقيت أبية وصامدة، تجدد العهد لسيد قاسيون وللامة وللعروبة، وتقرأ اساطير الاولين على مزامير التاريخ. حلب ستبقى مدينة المدن ومدينة العز والرجولة وستبقى عصية على الدوائر الاقليمية والدولية وستفتح ذراعيها لابناء الجيش العربي السوري لكتابة سطر جديد بعد أن تمادى القتلة والمجرمون في غيهم.

 من حرمته الايام متعة زيارة حلب والمضي عابرا  في أزقتها فقد ضاعت منه ذكريات وذكريات وعبق الحكايات لكنها حتماً ستعود وستقترب من بوابة النصر الاكيد.

شكرا أهل حلب ومرابطيها ممن تحملوا العذابات والقهر ولكنهم عمدوا الصبر بطهارتهم، حلب اقدم مدينة في التاريخ ولكنها برزت كعاصمة للحمدانيين والشعر والثقافة انطلاقاً من كونها واحدة من اقدم المدن المأهولة على مر العصور.

حلب تشعل دمنا بالذكريات وتحلق فينا بحثاً عن كل الامم التي مرت على حوافها كاتبة سطور التاريخ منذ ثمانية الاف عام. فيا شذاذ الارض لا تظنوا أنكم قادرون على تغيير عجلة الايام وصناعة امارات الموت والخوف والهلع في حلب الشهباء، مهما دقت الساعات وطال ليل الانتظار .

من هنا تبدأ رحلة العودة الى الزمن العربي الجديد من حلب ستبدأ رحلة الاعمار وستعود للشام فرحها ولياليها وابواب العز ومعابر الحرير واغنية المجد والنصر وبيارق السلام التي ترفرف فوق قلعتك الشماء. وسيتوافد كل المحبين من بقاع الارض كافة ليروا مجدك التليد يا شهباء الكون والفخار .

حلب موعدك مع رجال الله قد اقترب وموعدك مع النصر قد ارتسم، وكما قالت دمشق « أنا دمشق ايها الجبناء قد تسقطون الشمس ولكن هيهات أن تسقطوني «

فحلب ستقول:» أنا حلب أيها الدخلاء قد تسقطون الشمس ولكن هيهات أن تسقطوني ...!»

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش