الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

توصية بقانونين للأحزاب والاعلام وتعديل »الطوارىء«...قيادة جديد لـ »البعث« غاب عنها معظم الحرس القديم

تم نشره في الجمعة 10 حزيران / يونيو 2005. 03:00 مـساءً
توصية بقانونين للأحزاب والاعلام وتعديل »الطوارىء«...قيادة جديد لـ »البعث« غاب عنها معظم الحرس القديم

 

 
دعوة الى »حوار بناء مع الولايات المتحدة«

دمشق - وكالات الانباء
أعاد المؤتمر القطري العاشر لحزب البعث العربي الاشتراكي الحاكم في سوريا انتخاب الرئيس بشار الاسد في ختام اعماله مساء أمس امينا قطريا للحزب واوصى باصدار قانون جديد للاحزاب يسمح بقيام احزاب سياسية في سوريا.
وقال التلفزيون الرسمي السوري ان الاسد القى مساء أمس خطابا امام المندوبين الـ 1231 بدون ان ينقله.
وفي خطوة مهمة أوصى المؤتمر باعادة النظر في بعض مواد الدستور.
ولم يقدم التلفزيون السوري تفاصيل الا ان أعضاء بحزب البعث قالوا انهم ناقشوا امكانية الغاء المادة الثامنة من الدستور التي تصف حزب البعث بأنه الحزب القيادي في المجتمع والدولة.
وانتخب المندوبون قيادة قطرية جديدة للحزب الذي يعقد اول مؤتمر له منذ خمس سنوات. وغاب عنها معظم الحزبيين القدامى، واعيد انتخاب وزير الخارجية فاروق الشرع ووزير المالية محمد الحسين في القيادة القطرية الجديدة، كما اعيد انتخاب رئيس الوزراء ناجي العطري ورئيس مجلس الشعب محمود الابرش بصفتيهما الرسميتين.
ومن الاعضاء الجدد في القيادة القطرية المنتخبة وزير الدفاع حسن توركماني ومدير ادارة المخابرات العامة في سوريا هشام بختيار.
وغاب عن القيادة القطرية الجديدة نائب الرئيس عبد الحليم خدام والامين العام المساعد السابق سليمان قداح ووزير الدفاع السابق مصطفى طلاس.
وقال التلفزيون السوري أمس ان الحزب وافق على تعديل قانون الطوارئ المعمول به في البلاد منذ عام 1963 وقصره على الانتهاكات المتعلقة بالامن القومي.
ويسمح القانون حاليا بالاعتقال التعسفي ومحاكمة الاشخاص امام محكمة امن الدولة. ويدعو النشطاء منذ امد طويل لرفع حالة الطوارئ.
وقال التلفزيون السوري ان المؤتمر دعا الى التركيز على الحوار البناء مع الولايات المتحدة والى تبادل الزيارات على جميع المستويات.
وافادت وكالة سانا الرسمية ان المؤتمر القطري اوصى »باصدار قانون للاحزاب.. وبمراجعة قانون الانتخابات« الذي ينتخب على اساسه اعضاء مجلس الشعب والادارة المحلية.
وكان المسؤولون السوريون افادوا قبل انتهاء اعمال المؤتمر ان الاحزاب التي سيتم الترخيص لها بموجب القانون الجديد يجب ان تكون »غير طائفية وغير عرقية وغير دينية وغير مناطقية«، ما يستبعد الاخوان المسلمين والاحزاب الكردية المحظورة حاليا.
كما اوصى المؤتمر القطري وفق وكالة سانا بـ »اصدار قانون للاعلام« يسمح بقيام وسائل اعلام خاصة.
وقالت المتحدثة باسم المؤتمر وزيرة المغتربين بثينة شعبان ان هذا القانون »سيسمح لوسائل الاعلام الخاصة بلعب دور اساسي في المستقبل«.
ودعا المؤتمر الى »تشكيل مجلس اعلى للاعلام وتعديل قانون المطبوعات« الذي كان ينص على عقوبات بالسجن بحق الصحافيين المخالفين.
واوصى المؤتمر القطري العاشر للحزب بحل لاحصاء 1962 السكاني في محافظة الحسكة حيث يعيش كثيرون من اكراد سوريا البالغ تعدادهم نحو مليوني نسمة. ويقول نشطاء الاكراد ان كثيرين من الاكراد لم يشملهم الاحصاء وانتهى بهم الحال دون جنسية لكن لا توجد احصاءات رسمية.
واكد التلفزيون الرسمي ان المؤتمر القطري العاشر الذي افتتح الاثنين قرر »المضي قدما في الاصلاح الاقتصادي والاجتماعي والاداري«.
كما تبنى حزب البعث الحاكم في سوريا منذ 1963 »مبدأ اقتصاد السوق الاجتماعي« واقر »ضرورة اصلاح القطاع العام والعمل على تطويره ودعم القطاع الخاص«.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش