الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

يضم 7% من اراضي الضفة الغربية * التفكجي: تعديل مسار جدار الفصل العنصري يمنع بالمطلق اقامة دولة فلسطينية متصلة جغرافيا

تم نشره في الثلاثاء 22 شباط / فبراير 2005. 02:00 مـساءً
يضم 7% من اراضي الضفة الغربية * التفكجي: تعديل مسار جدار الفصل العنصري يمنع بالمطلق اقامة دولة فلسطينية متصلة جغرافيا

 

 
عمان - الدستور - كمال زكارنة: قال مدير دائرة الخرائط في جمعية الدراسات العربية في القدس خليل التفكجي ان قرار حكومة اسرائىل بتعديل مسار جدار الفصل العنصري يعني سياسيا رسم الحدود بين اسرائىل ودولة فلسطين المستقبلية من جانب واحد ودون التفاوض مع الجانب الفلسطيني.
وقال لـ »الدستور« من القدس ان التكتلات الاستيطانية المكونة من 14 مستوطنة في »غوش عتصيون« بعمق 5-8 كيلو متر في اراضي الضفة الغربية تقطع بيت لحم وبيت جالا وبيت ساحور عن الخليل ووضع الشارع الواصل بين بيت لحم والخليل تحت السيطرة الاسرائىلية واغلاقه متى شاءوا.
واضاف ان بلوك »معاليه ادوميم« الذي يضم عشر مستوطنات سوف يصل الى غور الاردن ويفصل شمال الضفة الغربية عن جنوبها ويحقق الرؤية الاسرائىلية في مسألة القدس الكبرى والتغيير الديمغرافي داخل القدس نفسها الذي تسعى اليه اسرائىل منذ العام 1967 لصالحها.
وقال ان بلوك ارئيل يعني ان هذه المنطقة الواقعة بعمق 25 كيلو متر في اراضي الضفة الغربية والذي يصل الى غور الاردن يعزل جنين عن رام الله وبالتالي عملية اقامة دولة فلسطينية متصلة جغرافيا تصبح مستحيلة.
واضاف يقول ان الاسرائىليين يقترحون اقامة شارع بين جنين والخليل بحيث يكون غور الاردن شرق هذا الشارع وتحت السيطرة الاسرائيلية الامر الذي يعني ان الحزام الامني الذي طرحه شارون عام 1983 سيقام من خلال الشوارع وليس بالاسيجة والاسلاك الشائكة.
وحذر التفكجي من ان تعديل مسار الجدار العازل وضم 7% من اراضي الضفة الغربية يمزق الضفة الغربية الى ثلاثة اقسام ويمنع بالمطلق اقامة دولة فلسطينية متصلة جغرافيا ووفقا للمفهوم الاسرائىلي الحالي لا يوجد اي تعويض للاراضي.
ووصفت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين قرار الحكومة الاسرائىلية بضم المستوطنات الكبرى ونهب 7% من اراضي الضفة الغربية ببناء جدار الفصل والضم بانه عدوان توسعي صهيوني جديد يتناقض مع قرارات الشرعية الدولية ومع خريطة الطريق.
وقالت الجبهة في بيان لها امس ان قرار حكومة شارون يمثل اعتداء صارخا على قرار محكمة العدل الدولية في لاهاي بادانة بناء الجدار والدعوة الى تفكيكه والغائه.
ودعت الامم المتحدة واللجنة الرباعية لمنع تنفيذ قرار حكومة شارون بضم 5ر7% من الارض الفلسطينية داخل جدار التوسع الصهيوني.
ودعت الى الوحدة الوطنية الفلسطينية على قاعدة برنامج سياسي موحد وحكومة ائتلاف وطني لمقاومة واحباط قرار حكومة شارون.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش