الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

المانيا تصادق على الدستور وتوقع »لا« هولندية الأربعاء.. فرنسا تستعد لزلزال انتخابي في الاستفتاء على الدستور الاوروبي غداً

تم نشره في السبت 28 أيار / مايو 2005. 03:00 مـساءً
المانيا تصادق على الدستور وتوقع »لا« هولندية الأربعاء.. فرنسا تستعد لزلزال انتخابي في الاستفتاء على الدستور الاوروبي غداً

 

 
عواصم - وكالات الانباء - يبدو ان فرنسا تتجه نحو زلزال انتخابي حيث تظهر استطلاعات الراي أن الناخبين سيرفضون دستور الاتحاد الاوروبي في الاستفتاء المقرر عقده يوم غد الاحد المقبل وهو ما يفتح الباب أمام فترة من عدم اليقين السياسي.
وأظهرت نتائج استطلاع جديد للرأي أمس ان 52 في المئة من الناخبين الذين قرروا المشاركة في الاستفتاء يرفضون الدستور. أجرت الاستطلاع مجموعة سي.اس.ايه. لصالح صحيفة لا تريبيون دو جنيف.
ويقول أنصار الدستور ان رفضه في الاستفتاء سيقضي على الوثيقة ويضعف فرنسا داخل أوروبا. لكن المعارضين يرون أن الرفض سيجبر الاتحاد الاوروبي على اعادة صياغة الدستور بحيث يعطي مزيدا من الحماية للخدمات الاجتماعية والعمال.
واصبحت المانيا امس تاسع دولة تصادق على دستور الاتحاد الاوروبي في خطوة تهدف الى مساعدة الحملة المؤيدة للدستور في فرنسا والتي تواجه ضغوطا قبيل الاستفتاء الذي سيجري غدا.
وقد صوت مجلس الولايات »البوندسرات«في البرلمان الالماني، امس لصالح الدستور الاوروبي باغلبية 66 صوتا من اصل 69 صوتا وامتناع ثلاثة عن التصويت.
وقد جاءت الموافقة الالمانية عقب موافقة النمسا واليونان والمجر وايطاليا وليتوانيا وسلوفاكيا وسلوفينيا واسبانيا على الدستور المشترك.
ويشترط موافقة دول الاتحاد ال25 جميعها على الدستور حتى يصبح ساري المفعول.
وقد اعرب الزعماء السياسيون الالمان عن قلقهم البالغ من الاثار المترتبة على التصويت بـ »لا« على الدستور في فرنسا التي تعد النصف الاخر لما يسمى بمحرك الاندماج الاوروبي.
وقال وزير الخارجية الالماني يوشكا فيشر امام مجلس الولايات انه اذا تم رفض الدستور في فرنسا فان ذلك »سيضعف« القارة ويعيق قدرتها على التنافس في العالم الذي يزداد عولمة.
كما القى الرئيس الفرنسي السابق فاليري جيسكار ديستان الذي شارك في صياغة مسودة الدستور، كلمة امام مجلس الولايات قبيل التصويت دعا فيها فرنسا الى عدم اعاقة المشروع الاوروبي.
وفي مؤشر اخر على قلق المانيا بشان الاستفتاء الفرنسي، قطع المستشار الالماني غيرهارد شرودر امس عملية التخطيط للانتخابات العامة المقررة في ايلول ، لزيارة فرنسا لحث الناخبين على تاييد الدستور.
واظهرت استطلاعات الرأي في فرنسا ان المعسكر المعارض للدستور يتفوق على المعسكر المؤيد له قبل 48 ساعة من التصويت على الاستفتاء.
على الصعيد نفسه من المرجح ان يقول الهولنديون »لا« للدستور الاوروبي الاربعاء المقبل في اول استفتاء لهم على المستوى الوطني.
واشار آخر استطلاعين للرأي قبل اسبوع الى ان 60% من الناخبين سيصوتون ب »لا« على الدستور. ويتخذ هذا الاستفتاء طابعا استشاريا فقط، كون الكلمة الاخيرة ستكون للبرلمان، الا ان الاحزاب الكبرى تعهدت باخذ نتيجته بالاعتبار اذا تجاوزت المشاركة فيه نسبة 30%. وبحسب الاستطلاعات، ستتحقق نسبة المشاركة هذه.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش