الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مؤسسة حقوقية فلسطينية تصفه: اسرائيل تعرض على المعتقلين `الاداريين` ابعادا طوعيا

تم نشره في الأربعاء 5 تشرين الأول / أكتوبر 2005. 02:00 مـساءً
مؤسسة حقوقية فلسطينية تصفه: اسرائيل تعرض على المعتقلين `الاداريين` ابعادا طوعيا

 

 
رام الله -اف ب: ذكر سجناء فلسطينيون امضوا اكثر من عامين رهن الاعتقال الاداري في سجن النقب الصحراوي في اسرائيل ان القضاء الاسرائيلي عرض عليهم الابعاد الطوعي بدل البقاء داخل السجن.
وقال وليد حناتشة (36 عاما) في اتصال هاتفي مع وكالة فرانس برس من داخل سجن النقب ان النيابة العسكرية الاسرائيلية عرضت عليه رسميا من خلال محاميه، قضاء عامين خارج الاراضي الفلسطينية بدل البقاء داخل السجن الا انه رفض العرض وبشدة.
واعتقل حناتشة في آذار 2002 بتهمة الانتماء الى الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين حيث خضع للتحقيق لمدة 25 يوما قبل ان يتم تحويله للاعتقال الاداري.
وجددت السلطات الاسرائيلية اعتقال حناتشة 13 مرة كان اخرها اواسط ايلول الماضي، رغم انه حصل على قرار من محكمة الاستئناف الاسرائيلية باخلاء سبيله.
واشارالمعتقل الفلسطيني الى ان القضاء الاسرائيلي قدم عرضا مماثلا لثلاثة معتقلين اخرين، مشيرا الى ان جميع المعتقلين الاداريين يرفضون هذا العرض "خصوصا اننا لا نعترف اصلا باعتقالنا الاداري".
ووصفت مؤسسة الضمير، التي تعنى بشؤون المعتقلين الفلسطينيين في السجون الاسرائيلية، العرض الاسرائيلي بانه "ابعاد صامت".وقالت مديرة المؤسسة خالدة جرار ان مؤسستها بدأت منذ يومين حملة دولية ومحلية لاطلاق سراح المعتقلين الاداريين وتحديدا الذين امضوا سنوات طويلة رهن الاعتقال الاداري.
وتخضع اسرائيل اكثر من 600 فلسطيني للاعتقال الاداري اضيف اليهم حسب مؤسسات حقوقية فلسطينية، حوالى 100 فلسطيني تم اعتقالهم في الحملة التي نفذها الجيش الاسرائيلي قبل اسبوع، وغالبيتهم من حركة المقاومة الاسلامية (حماس).
وتفيد احصائيات المعتقلين انفسهم داخل سجن النقب حيث يتواجد كافة المعتقلين الاداريين ان 26 معتقلا لا زالوا رهن الاعتقال الاداري منذ اربع سنوات و135 معتقلا اكثر من ثلاث سنوات.
وقارب المعتقل عبد الرازق فراج (42 عاما) على اكمال عامه الرابع في الاعتقال الاداري. فقد اوقف في بداية 2002 وتنتهي فترة اعتقاله في بداية كانون الثاني المقبل ، الا انه لا يأمل ان يطلق سراحه.
وتمارس اسرائيل سياسة الاعتقال الاداري بحق الفلسطينيين منذ 1978 مستندة بذلك الى قانون الطوارىء الذي فرضته بريطانيا قبل قيام دولة اسرائيل على ارض فلسطين التاريخية.
واعتبرت جرار ان استمرار تمديد فترات الاعتقال الاداري بحق شبان فلسطينيين "يتنافى مع اتفاقية جنيف لحقوق الانسان وتحديدا المادة 78".
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش