الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

نفت اتهامات اميركية عن سعيها لصنع رأس نووي * ايران تحذر البرادعي من هيمنة القوى الكبرى على وكالة الطاقة الذرية

تم نشره في الاثنين 10 تشرين الأول / أكتوبر 2005. 02:00 مـساءً
نفت اتهامات اميركية عن سعيها لصنع رأس نووي * ايران تحذر البرادعي من هيمنة القوى الكبرى على وكالة الطاقة الذرية

 

 
طهران - وكالات الانباء
حذرت ايران مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي الذي فاز بجائزة نوبل للسلام من ترك القوى العظمى التي تريد احالة طهران الى مجلس الامن توجه سياسة الوكالة.
وتريثت ايران بعض الشيء في ابداء رد فعلها بخصوص منح جائزة نوبل للسلام للبرادعي ووكالة الطاقة الذرية التي تحقق في اتهام الولايات المتحدة لطهران بالسعي لامتلاك اسلحة نووية.
وامتنع المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية حميد رضا اصفي عن التعليق عند فوز البرادعي بالجائزة الجمعة الماضي الا انه هنأه امس بقدر من التحفظ في اول رد فعل رسمي من جانب ايران.
وقال اصفي "نحن نهنئ السيد البرادعي... لكن عليه ان يسعى للحيلولة دون وقوع الوكالة في ايدي القوى الكبرى." من ناحية ثانية اعلن آصفي أن الجمهورية الاسلامية ستكشف قريبا عن خططها لاستئناف المحادثات مع عدد من الدول الاجنبية. وقال "لدينا خطط سيكشف عنها قريبا لاستئناف محادثاتنا النووية مع عدة دول أجنبية ومنها بعض الدول الاوروبية".
وأوضح آصفي أن وزير خارجية إيران يخطط لزيارة الصين كما سيجرى إرسال وفود دبلوماسية أخرى إلى دول أوروبية وآسيوية وعربية وبعض دول أمريكا الجنوبية للاعداد للاساس الذي ستستأنف عليه المحادثات النووية.
ونفت آصفي المزاعم الاميركية التي تحدثت عن سعيها لتزويد صواريخ بالستية برؤوس نووية استنادا الى معلومات نقلتها واشنطن الى عدد من الدول والى الوكالة الدولية للطاقة الذرية.
وقال اصفي للصحافيين تعليقا على تلك المزاعم "كلمة واحدة: هذا كذب. لا يحتاج الامر الى مزيد من التوضيح".
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش