الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

جرش مواطنون يشكون من عدم وصول المياه لمنازلهم منذ اشهر

تم نشره في الخميس 5 أيار / مايو 2016. 08:00 صباحاً

جرش - الدستور - رفاد عياصره

شكا مواطنون من محافظة جرش من شح المياه مما يضطرهم الى جلب المياه بالصهاريج والتي وصلت أثمانها إلى الأربعين دينارا أو اللجوء إلى مياه الينابيع الملوثة بالمياه العادمة.  واكد خالد محمود محمد من حي ظهر السرو ان المياه لم تصل إلى منزله منذ ثلاثين يوما ويضيف انه يضطر لشراء المياه بواسطة الصهاريج التي وصل أثمانها إلى الأربعين دينارا مما يشكل عبئا ثقيلا عليه سيما انه موظف لا يتقاضى سوى مئتي دينار. وبين انه راجع سلطة مياه جرش أكثر من مرة لحل مشكلته ولكن لغاية ألان لم تحل المشكلة وما زالت المياه لم تصل إلى منزله.



 أما عبد الله المومني مقيم في الجبل الأخضر فاشار الى عدم وصول المياه إلى منزله منذ فترة طويلة نظرا لأقامته في إحدى العمارات العالية. واضاف انه عندما راجع سلطة المياه في جرش تكون الاجابة بأن السلطة مسؤوليتها تنحصر بأيصال المياه إلى الأدوار السفلية فقط وانه يضطر لاقتطاع نصف مرتبه شهريا لشراء المياه بواسطة الصهاريج نظرا لعدم توفر البديل.

واستغرب أن المياه في بعض جبال عمان تصل إلى أعلى العمارات والفنادق متعددة الأدوار في حين في جرش لا تتخطى المياه الأدوار السفلية.

وابدى خلدون محمد من بلدة ساكب غرب مدينة جرش تخوفه من انتشار الأمراض بين المواطنين في البلدة نتيجة اعتماد العديد منهم على مياه الينابيع. واضاف ان شرائح عديدة من المواطنين يضطرون إلى جلب المياه من الينابيع السطحية الملوثة ولا يبالون بالتحذيرات التي تضعها سلطة المياه أو الجهات الصحية نتيجة ضيق ذات اليد وعدم وجود البديل لديهم.

وطالب بضرورة إيجاد حل لهذه المشكلة مذكرا بالتلوث الذي حصل في البلدة قبل سنوات وأصيب على أثره المئات من المواطنين بحالات من الإسهال والقيء. واكد سهيل محمد مقيم في منطقة مرتفعة في مخيم غزة ان المياه لم تصل منزله منذ ثلاثة اشهر مضيفا انه يضطر لشراء المياه بالصهاريج بأسعار مرتفعة.

وعزا محمد محاسنه من بلدة كفرخل شمال مدينة جرش قلة المياه في البلدة إلى سوء التوزيع وتلاعب الموزعين بالأدوار نتيجة المحسوبية والمحاباة لدى البعض منهم وعدم وجود الرقابة عليهم ,واضاف أن بعض الإحياء في البلدة تصلها المياه كل أسبوع تقريبا والبعض الأخر لا تصل إليها بعد شهور وينوه إلى انه تقدم بعدة شكاوى إلى مياه جرش ولكن لم يتخذ أي أجراء يذكر لغاية الآن لمعالجة المشكلة. ونوه ليث بني علي من سكان ظهر السرو مدينة جرش إلى مشكلة عدم تجاوب قسم الشكاوى مع المواطنين وانه حاول الاتصال عشرات المرات بهذا القسم لكن النتيجة كانت عدم تمكنه من الحديث مع أي من المسؤولين في قسم الشكاوى.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش