الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

عباس يطالب اسرائيل بالانسحاب الى حدود 67 * حماس تحذر السلطة من `انتفاضة جوع` في غزة

تم نشره في السبت 27 آب / أغسطس 2005. 03:00 مـساءً
عباس يطالب اسرائيل بالانسحاب الى حدود 67 * حماس تحذر السلطة من `انتفاضة جوع` في غزة

 

 
باريس، غزة - الدستور، ووكالات الانباء طالب الرئيس الفلسطيني محمود عباس اسرائيل امس باخلاء مستوطناتها وسحب جنودها من الضفة الغربية كما فعلت في قطاع غزة، فيما حذرت حركة المقاومة الاسلامية)حماس (السلطة الوطنية من "انتفاضة داخلية" اذا لم تنجح في تحسين الواقع المعيشي للفلسطينيين في القطاع بعد الانسحاب الاسرائيلي منه.
واظهر استطلاع للرأي نشرت نتائجه امس ان غالبية من الاسرائيليين تؤيد اخلاء مستوطنات اضافية في الضفة بعد تفكيك اربع معزولة هذا الاسبوع في شمال هذه المنطقة.
واعتبر 54% من الاشخاص انه "من اجل اعادة اطلاق عملية السلام، يجب ان تكون اسرائيل مستعدة لاخلاء مستوطنات اخرى بعد الانسحاب من غزة" شرط الاحتفاظ بالكتل الاستيطانية الكبرى، فيما عبر 42% عن رأي معاكس ولم يعط الباقون رأيا.
وقال عباس في مقابلة مع صحيفة "ليبراسيون" الفرنسية نشرتها امس انه ليس ثمة ما يمنع مشاركة حماس في الحكومة الفلسطينية في حالة فوزها بما يكفي من الاصوات في الانتخابات البرلمانية المقبلة.
وتابع انه يعتقد ان زعماء حماس يندمجون في الحياة السياسية الفلسطينية وسيحولون الحركة في المستقبل الى حزب سياسي.
ورأى عباس ان انسحاب اسرائيل من غزة انتصار للسلام.
وأضاف أن مسؤولين فلسطينيين سيتحدثون إلى نظرائهم الاسرائيليين حول مستقبل الضفة الغربية.ومضى يقول "انه يتعين على الاسرائيليين وضع نهاية لاحتلالهم الاراضي الفلسطينية عام 1967. وأوضح أن الانسحاب الاسرائيلي الاخير من غزة ليس إلا بداية.
من جهته، قال فتحي حمد القيادي في حماس في مخيم جباليا "اذا لم تستطع السلطة تأمين الحد الحيوي الادنى لشعبنا، ستكون هناك انتفاضة جديدة لكن بين الفلسطينيين انفسهم هذه المرة". وحذر من انه "ستكون هناك انتفاضة شعبية كبيرة وحماس مستعدة لتظاهرات على نطاق واسع".واضاف "نحن ايضا جزء من شعبنا ويجب ان يكون لنا مكان في الحكومة حتى اذا لم يكن الاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة موافقين. الى ذلك أعلن وزير الشؤون المدنية الفلسطيني مسؤول ملف الانسحاب من غزة محمد دحلان أن إسرائيل ستخرج حتما من معبر رفح . لكن مسؤولاؤ في الحكومة الاسرائيلية اكد ان تل أبيب تعتزم الاحتفاظ بالسيطرة الأمنية على مدخل غزة الجنوبي.
وقال دحلان أن إسرائيل قادرة على تحويل قطاع غزة إلى سجن، لكنه حذربانها ستدفع ثمنا غاليا جراء فعلها هذا. ووجه الوزير الفلسطيني رسالة إلى رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون بأن من يحتفظ بالاستيطان لا يريد سلاما مع الفلسطينيين وبالتالي لن يحصل على الأمن لشعبه.
من جهته، قال نبيل ابو ردينة، الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية ان اسرائيل لم توافق على تواجد طرف ثالث في معبر رفح الحدودي مع مصر كما اقترحت السلطة الفلسطينية التي ترفض اي تواجد اسرائيلي على المعبر بعد الانسحاب من قطاع غزة.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش