الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الصعوب: الحكومة تسعى لتعزيز الموارد المائية وزيادة الاستمطار في المملكة

تم نشره في الخميس 8 كانون الأول / ديسمبر 2016. 11:45 مـساءً
عمان - الدستور-  انس الخصاونة وبترا
مندوبا عن رئيس الوزراء، رعى وزير النقل المهندس حسين الصعوب امس  انطلاق فعاليات منتدى الامن الوطني للمياه  في مجمع الملك حسين  للأعمال، كجزء من سلسلة الفعاليات التي تنظم للبحث عن حلول لتحديات الامن المائي بالأردن.
وجاءت الفعاليات برعاية وزارة النقل وتعاون وزارات البيئة والمياه والري وتنظيم من دائرة الارصاد الجوية وشركة وذرتيك الالمانية وشركة القدرة للاستشارات البيئية.
وقال الصعوب ان الحكومة تسعى الى ايجاد حلول لزيادة الموارد المائية من خلال تنفيذ العديد من المبادرات والمشروعات بالتعاون مع الوزارات المعنية ودائرة الارصاد الجوية حيث تم التوقيع على مذكرة تفاهم مع حكومة تايلند لاستخدام التجربة الملكية التايلندية، مبينا ان وزارة النقل وقعت اتفاقية مع شركة وذرتيك الالمانية وشركة القدرة للاستشارات البيئية لاستخدام تقنية الايونات والتي ستعمل على تعزيز وزيادة كميات هطول الامطار في الاردن.

واكد المدير التنفيذي لشركة وذرتيك هلموت فلور اهمية اقامة هذا المنتدى لاسيما مع ارتفاع الوعي بأهمية قضايا الامن المائي خلال السنوات الاخيرة والتي شغلت حيزا كبيرا في مؤتمر المناخ «COP 22 « الذي عقد في مراكش المغربية، موضحا  ان اختيار الاردن لاستضافة المنتدى جاء باعتباره منصة مهمة لتطبيق الحلول المبتكرة بقضايا المياه، اضافة الى انه من اكثر الدول فقرا في مصادر المياه على مستوى العالم وهو تحد بارز امام برامج التنمية ينعكس سلبا على جميع القطاعات .
وقال مستشار المنتدى والرئيس التنفيذي لشركة القدرة للاستشارات البيئية عصمت سواقد ان المنتدى يناقش مختلف القضايا التي تتعلق بالأمن المائي والتغيرات المناخية، اضافة الى تقديمه مجموعة من الحلول لمواجهة التحديات، مبينا ان تقنية الاستمطار بالأيونات واحدة من ابرز الحلول .
يشار الى ان المنتدى يبحث المسائل الاساسية لأمن المياه وكيفية مواجهة ندرة المياه في سياق التغير المناخي، كما يستضيف نخبة من الخبراء الدوليين من الاوساط الاكاديمية وصناع القرار وممثلين عن المجتمع المدني من جميع انحاء العالم .
و  قال  الصعوب ان مشروع الاستمطار مع ويذرتيك «خاضع للفحص وننتظر اربعة شهور لقياس نجاعة هذا المشروع»، مبينا ان زيادة السكان وازمات اللجوء تستوجب البحث عن مصادر جديدة للمياه.
وبين الصعوب خلال مؤتمر صحفي  امس  على هامش منتدى الامن الوطني للمياه، اهمية التوجه نحو تحقيق زيادة في الاستمطار في الاردن وتوسيع مصادر المياه، واللجوء الى خطط ناجعة لزيادة كميات الامطار.
وبين الرئيس التنفيذي لشركة القدرة للاستشارات البيئية عصمت سواقد ان الاردن بدأ بتجربة الاستمطار من خلال الايونات في نيسان 2016 في 4 محطات موزعة في شمال الاردن ووسطه وجنوبه وشرقه، يتم من خلالها حساب نسب الرطوبة والهواء وعوامل اخرى للتمكن من بعث ايونات في الهواء تساعد على تعزيز الرطوبة، وبالتالي تحفيز الغيوم على المطر، مؤكدا ان النتائج الاولية للاستمطار كانت جيدة جدا وصور الرادار توضح تضخم حجم الغيوم وزيادة كميات المياه، والنتائج النهائية للاستمطار يجري تجميعها ولا يمكن التنبؤ بها الا بعد مرور عدة مواسم للمقارنة والتأكد من نجاح المشروع.
وبين ان للايونات دورا مساعدا في زيادة كميات التساقط، وجرى تشغيل المحطات التي تقوم ببعث الايونات في الهواء في اوقات مختلفة بالتنسيق مع دائرة الارصاد، وكان هناك تقييم لعدة تقنيات ومن خلال التنسيق ظهرت عدة نتائج اولية تشير الى ان هناك بشائر جيدة.
وقال سواقد ان التكلفة وكميات التشغيل كانت تبرعات من دول اجنبية، وليس هناك ميزانية معينة لهذا المشروع.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش