الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

وسط انباء عن زيادة »الانسانية« منها الى 300 مليون هذا العام :لجنة نيابية اميركية تتراجع عن فرض قيود شاملة على المساعدات للفلسطينيين

تم نشره في السبت 8 نيسان / أبريل 2006. 03:00 مـساءً
وسط انباء عن زيادة »الانسانية« منها الى 300 مليون هذا العام :لجنة نيابية اميركية تتراجع عن فرض قيود شاملة على المساعدات للفلسطينيين

 

 
واشنطن - رويترز، أ ف ب
تراجعت لجنة في مجلس النواب الامريكي عن فرض قيود شاملة على المساعدات الامريكية للسلطة الفلسطينية بعد تشكيل حركة المقاومة الاسلامية (حماس) الحكومة الجديدة ومباشرتها مهامها الاسبوع الماضي، واقرت مشروع قانون يمكن الرئيس جورج بوش من ايجاد سبل لتقديم مساعدات محدودة.
وأقرت لجنة العلاقات الدولية بسهولة مشروع القانون الذي يقضي بوقف المساعدات غير الانسانية المباشرة للسلطة الفلسطينية وقصر المساعدات على تلك التي تقدم عن طريق المنظمات غير الحكومية وتقييد الاتصالات الدبلوماسية مع ممثلين لحماس التي تعتبرها واشنطن ''منظمة ارهابية''.
لكن مشروع القانون يقدم تنازلات ويقلل الاطار الزمني لابلاغ الكونغرس لمنح الادارة قدرا أكبر من المرونة مما يقربه من مشروع قانون يناقش في مجلس الشيوخ ومن المرجح ان يخفف معارضة البيت الابيض له والذي قال ان المشروع الاصلي الذي كان يناقش في مجلس النواب يقيد يديه في الشرق الاوسط.
ويقضي مشروع القانون بأن تستأنف المساعدات اذا اعترفت حماس بحق اسرائيل في الوجود ونبذت ما تسميه واشنطن والغرب''الارهاب'' وتخلت عن السلاح. ويشمل مشروع القانون الذي اقرته اللجنة تراجعا عن مطلب في المشروع الاصلي بان توقف الادارة نسبة من مدفوعات الولايات المتحدة للامم المتحدة تعادل ما تقدمه المنظمة الدولية من مساعدات للفلسطينيين.
وتم التصويت على مشروع القانون المعدل بموافقة 36 واعتراض اثنين.
واعلنت وزارة الخارجية الاميركية الخميس ان الولايات المتحدة تنوي زيادة مساعداتها للفلسطينيين، لكنها لن تقدم مساعدة مباشرة للسلطة التي باتت حركة حماس تتولى قيادتها.
وقال المتحدث باسم الوزارة شون ماكورماك ''لن نقدم اموالا اميركية الى الحكومة التي ترأسها حماس''.
وقد علقت الولايات المتحدة مساعدتها المباشرة الى السلطة الفلسطينية بعد فوز حماس الكاسح في الانتخابات التشريعية في كانون الثاني.
واعربت واشنطن عن استعدادها للاستمرار في تقديم مساعداتها الانسانية التي ترسلها بطريقة غير مباشرة الى الفلسطينيين عبر وكالة الامم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (اونروا) او عبر وكالتها للتعاون الدولي (يو. اس. دي) التي تمول منظمات غير حكومية تنشط في الاراضي الفلسطينية.
واوضح ماكورماك ان المساعدة الاميركية للفلسطينيين تقدر هذه السنة ب 75 مليون دولار وان واشنطن تسعى الى ''زيادة هذه الموازنة'' لتصل الى حوالي 300 مليون دولار.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش