الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الطيران الاسرائيلي يحلق على مستوى منخفض فوق بيروت والجنوب * مجلس الأمن يدعو مجددا الى نزع سلاح «الميليشيات» في لبنان

تم نشره في الأربعاء 1 تشرين الثاني / نوفمبر 2006. 02:00 مـساءً
الطيران الاسرائيلي يحلق على مستوى منخفض فوق بيروت والجنوب * مجلس الأمن يدعو مجددا الى نزع سلاح «الميليشيات» في لبنان

 

 
نيويورك ، بيروت - وكالات الانباء
دعا مجلس الامن مجددا الى نزع سلاح الميليشيات وحظرها في لبنان ، واحترام سيادة ووحدة اراضي هذا البلد كما ورد في القرار 1559 الذي كان تبناه في 2004 .
وعبر المجلس في اعلان غير ملزم تبنته الدول الـ15 الاعضاء بالاجماع امس الاول وتلاه رئيسه للشهر الجاري سفير اليابان كينزو اوشيما عن "أسفه لان بعض بنود القرار 1559 لم تطبق وخصوصا تفكيك ونزع سلاح الميليشيات اللبنانية والاجنبية".
واضاف ان البنود الاخرى في القرار التي ما زال يجب تطبيقها هي "الاحترام الدقيق لسيادة لبنان وسلامة ووحدة اراضيه واستقلاله السياسي ، واجراء انتخابات رئاسية حرة وعادلة بموجب الدستور اللبناني من دون اي تدخل ولا تأثير خارجي".
وقال تيري رود لارسن الموفد الخاص للامم المتحدة لمتابعة تطبيق القرار 1559 ان السلطات اللبنانية ابلغته ان اسلحة ما زالت تهرب الى البلاد عبر الحدود السورية لكنها لم تقدم تفاصيل حول كميات هذه الاسلحة ونوعيتها.
واضاف "حتى يكون الحظر على الاسلحة فعالا ، ينبغي ان يكون هناك تعاون بين جميع الشركاء الاقليميين بمن فيهم سوريا وايران.. نشجع الجميع على ان يكونوا متعاونين في ما يتعلق بكافة بنود القرار "1559.
من جهته ، رحب سفير الولايات المتحدة في الامم المتحدة جون بولتون "بالتقدم الكبير الذي احرزته الحكومة اللبنانية في نشر قواتها المسلحة في جنوب البلاد للمرة الاولى منذ اربعين عاما.. وبالانتشار التاريخي على امتداد شرق الخط الازرق والحدود السورية".
لكنه اضاف "رغم هذا التقدم ، ما زلنا نشعر بالقلق من ان ايران وسوريا تحاولان فعلا زعزعة الحكومة المنتخبة ديمقراطيا في لبنان في مخالفة للقرار 1559 الذي يدعو الى الاحترام الصارم لسيادة لبنان واستقلاله السياسي".
ورحب مجلس الامن ايضا بتقرير الامين العام للمنظمة الدولية في بداية الشهر الماضي الذي قال ان تحويل حزب الله الى "حزب محض سياسي" هو مفتاح السلام الدائم في لبنان واستعادة هذا البلد سيادته بالكامل. وتبنى مجلس الامن هذا الاعلان في نهاية مشاورات استمع خلالها الى تقرير تيري رود - لارسن.
من ناحية ثانية ، قال مبعوث رفيع للامم المتحدة ان رسامي الخرائط التابعين للامم المتحدة يسعون جاهدين لتحديد أين تبدأ وتنتهي منطقة مزارع شبعا المتنازع عليها ومن الدولة التي لها سيادة على المنطقة. غير ان لارسن اكبر دبلوماسيي الامم المتحدة للعلاقات بين سوريا ولبنان قال للصحفيين أمس الاول انه لا يوجد "تعريف جغرافي صالح ومقبول لهذه المنطقة."
الى ذلك ، قال شهود ومصادر أمنية لبنانية ان طائرات اسرائيلية حلقت على مستوى منخفض فوق بيروت وضواحيها ومساحات شاسعة في جنوب لبنان امس.
وذكرت مصادر أمنية ان ثماني طائرات دخلت المجال الجوي اللبناني من الجنوب وحلقت شمالا الى بيروت والضاحية الجنوبية معقل حزب الله. من جهته ، اعلن رئيس الوزراء الاسرائيلي ايهود اولمرت امس خلال زيارة الى الحدود الاسرائيلية اللبنانية ان الخطر الذي كان يشكله حزب الله على شمال اسرائيل انحسر منذ نزاع الصيف الماضي. ونقلت الناطقة باسم اولمرت ميري ايسين عن رئيس الوزراء قوله ان "حزب الله لم يعد يشكل اليوم نفس الخطر الذي كان يمثله قبل النزاع الأخير".
وقال اولمرت وهو يتفقد وحدات منتشرة في الحدود الشمالية شاركت في الحرب في لبنان ان "كافة المواقع التي كان حزب الله يحتلها على طول حدود اسرائيل الشمالية دمرت شانها شأن العديد من المواقع الاخرى في الشمال. واصبح الجيش اللبناني يسيطر الان على عدد كبير من هذه المواقع".
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش