الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تفقد الجنود البريطانيين وطالب «الأطلسي» بالتركيز على مهمته * بلير: مستقبل الامن في بداية القرن «21» يبدأ من أفغانستان

تم نشره في الثلاثاء 21 تشرين الثاني / نوفمبر 2006. 02:00 مـساءً
تفقد الجنود البريطانيين وطالب «الأطلسي» بالتركيز على مهمته * بلير: مستقبل الامن في بداية القرن «21» يبدأ من أفغانستان

 

 
كابول - ا ف ب
اعلن رئيس الوزراء البريطاني توني بلير أمس في كابول ان حلف شمال الاطلسي يحب "ان يركز بقوة" على مهمته في افغانستان التي يجب ان تستمر "الى ان يتم انجاز العمل". وقال بلير في مؤتمر صحفي مشترك مع الرئيس الافغاني حميد قرضاي "انه الان الوقت المناسب مع قمة حلف شمال الاطلسي في ريغا (28 و 29 تشرين الثاني) للتركيز بقوة على الحاجة للبقاء الى جانب الافغان في طريقهم نحو التقدم". واضاف ان هذه القمة يجب ان تشكل مناسبة لبحث "القناعة والرؤية التي قادتنا الى هنا والتي يجب ان تبقينا الى حين انتهاء العمل". وتابع "يجب ان نبقى ملتزمين طالما استلزم الامر لامننا وليس فقط لامن الشعب الافغاني" ، معتبرا ان "تقدما ملحوظا" سجل في هذا البلد. من جهته اعتبر الرئيس قرضاي ان الحكومة والمجموعة الدولية يجب ان "تسرع في جعل الحياة افضل للافغان".
ووعدت المجموعة الدولية في كانون الثاني بتقديم 10,5 مليار دولار لاعادة الاعمار لكن مشاريع التنمية في هذا البلد ، يعرقلها انعدام الامن بحسب تقرير رسمي نشر اخيرا.
وبلير الذي يقوم بزيارته الاولى الى افغانستان منذ كانون الثاني 2002 توجه صباح أمس الى جنوب البلاد للقاء الجنود البريطانيين العاملين ضمن حلف شمال الاطلسي. وقد وصل قادما من باكستان المجاورة التي تتهمها كابول بانها تشكل قاعدة خلفية لناشطي طالبان. وقال بلير "بالنسبة للدول المجاورة لافغانستان ، فان كل ما يشجع طالبان يزعزع استقرار المنطقة" في اشارة الى باكستان. وقال بلير للجنود البريطانيين في قاعدة "كامب باستيون" في ولاية هلمند "هنا في هذه القطعة الرائعة من الصحراء سيبدأ مستقبل الامن في بداية القرن الحادي والعشرين".
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش