الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الحكيم يدعو الى تشكيل حكومة مشاركة وطنية * الائتلاف يواجه صعوبات في تسمية رئيس للوزراء

تم نشره في الخميس 9 شباط / فبراير 2006. 02:00 مـساءً
الحكيم يدعو الى تشكيل حكومة مشاركة وطنية * الائتلاف يواجه صعوبات في تسمية رئيس للوزراء

 

 
بغداد - وكالات الانباء: اكد عبد العزيز الحكيم زعيم لائحة الائتلاف العراقي الموحد الشيعية التي احتلت المرتبة الاولى في الانتخابات التشريعية امس ضرورة ان تطبق الحكومة المقبلة الدستور والفدرالية وعملية اجتثاث البعث.
وقال الحكيم في كلمة في ذكرى عاشوراء في مسجد الخلاني وسط بغداد ''امامنا مهمة تشكيل حكومة تدير شؤون البلاد لمدة اربعة اعوام. نريدها ان تكون حكومة مشاركة تحقق الوحدة الوطنية وان يتم تشكيلها على اساس احترام اراء الناخبين والاستحقاق الانتخابي''.واضاف ''نريدها حكومة تسعى بجدية عالية لتحقيق السيادة الكاملة وتطبق الدستور وتلتزم ببنوده ولا تتجاوز عليه وتلتزم بفاعلية منح صلاحيات للمحافظات وتطبق النظام الفدرالي للاقاليم ولكل العراق ووفقا لما نص عليه الدستور''.كما اكد ضرورة ان ''تعمل الحكومة وبقوة وجدية في مكافحة الارهاب وان تحترم حقوق الانسان''، مشددا على ''حكومة تطبق قانون اجتثاث البعث''.
وقال ''نسعى الى ايجاد شراكة بين كل مكونات الشعب في ادارة شؤون البلاد ونرفض تهميش اي من مكونات الشعب العراقي''.
من جهة اخرى ادان الحكيم في كلمته الرسوم المسيئة للنبي التي نشرت في صحف اوروبا لكنه اكد انه يعارض مهاجمة السفارات الاوروبية في اطار الاحتجاج عليها.وقال ''نؤكد باسمكم ان هذه الاهانات لرموز البشرية غير مقبولة وفاعليها يستهدفون تصادم الحضارات وتمهيد الارضية لحروب صليبية جديدة تستهدف العالم الاسلامي باجمعه''.
وعلى صعيد تشكيل الحكومة المقبلة فأن التكتل الشيعي في العراق يسعى جاهدا لاختيار مرشحه لرئاسة الوزراء.
وعقد قياديون من الائتلاف العراقي الموحد سلسلة من الاجتماعات على مدى الاسابيع الثلاثة الماضية في محاولة للاتفاق على مرشح لرئاسة الوزراء في الحكومة الجديدة.ولكن الانقسامات بين المجلس الاعلى للثورة الاسلامية في العراق بقيادة عبد العزيز الحكيم وحزب الدعوة الذي يقوده ابراهيم الجعفري لم تؤد الا الى حالة من الجمود مما زاد من احتمال اجراء اقتراع داخل صفوف الائتلاف.وهناك اربعة أشخاص مرشحين لشغل هذا الموقع في الائتلاف ولكن مسؤولين شيعة قالوا ان أكبر المرشحين هما عادل عبد المهدي والجعفري. وقال مسؤول في المجلس الاعلى للثورة الاسلامية في العراق ''لن يكون هناك رئيس للوزراء الا عادل عبد المهدي''.
وقال عباس البياتي العضو الكبير في الائتلاف ان الائتلاف لا يريد اللجوء للتصويت الداخلي وتجشم عواقب مثل هذا العمل فالكل يأمل في التوصل الى حل.
ويقول منتقدو الجعفري انه اخفق في التعامل مع الانشطة المسلحة وتخفيف التوتر الطائفي وتحسين الاقتصاد المتداعي خلال فترة حكمه لمدى ثمانية شهور.
الى ذلك اعلن عضو قائمة التحالف الكردستاني محمود عثمان امس بدء المشاورات التمهيدية حول تشكيل الحكومة العراقية الجديدة بين الكتل السياسية الرئيسية الفائزة في الانتخابات الماضية.وقال عثمان ان ''مفاوضات تمهيدية انطلقت مساء الثلاثاء بين اعضاء من قائمة الائتلاف العراقي الموحد واعضاء من قائمة التحالف الكردستاني لبحث تشكيل الحكومة العراقية الجديدة''.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش