الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

توعد الخرطوم بقرار جديد لنشرقوات في دارفور ... بوش يحث المسلمين على الابتعاد عن «نظريات التآمر»

تم نشره في الخميس 21 أيلول / سبتمبر 2006. 03:00 مـساءً
توعد الخرطوم بقرار جديد لنشرقوات في دارفور ... بوش يحث المسلمين على الابتعاد عن «نظريات التآمر»

 

 
الامم المتحدة - اف ب
حث الرئيس الاميركي جورج بوش في خطاب القاه امام الجمعية العامة للامم المتحدة المسلمين في العالم على "الابتعاد عن الحملات المغرضة ونظريات التآمر" التي تسمم في رأيه نظرتهم الى الولايات المتحدة.
وقال بوش ان "المتطرفين المندسون بينكم يروجون بان الغرب يشن حربا على الاسلام. انها حملات مغرضة ترمي الى ارباككم وتبرير الاعمال الارهابية".
واضاف بوش متوجها الى شعوب ما سماه "بالشرق الاوسط الكبير": "بلادي تطمح الى السلام" مشددا على "انكم ضحية حملات مغرضة ونظريات تآمر تلقي باللوم على الاخرين في تقصير انظمة بلدانكم". واشاد بوش بالشعبين الايراني والسوري لكنه وجه انتقادات لاذعة الى قادة البلدين واتهمهم بدعم الارهاب ، وقال ان حكومة طهران استغلت الثروات النفطية لتمويل الارهاب وتطوير السلاح النووي.
واكد بوش انه يفضل "الحل الدبلوماسي للازمة" مع ايران دون ان يتطرق الى العقوبات التي طالب بها بحق طهران لعدم التزامها بمطلب الامم المتحدة وقف انشطة تخصيب اليورانيوم بحلول 31 اب. وقبل يوم من لقائه المقرر مع عباس تمسك بوش بنهجه المتشدد من حكومة حماس والرافض مساعدتها طالما لم تعلن انها تنبذ العنف وتعترف بحق اسرائيل في الوجود. وذهب بوش الى القول بان رئيس الوزراء الاسرائيلي ايهود اولمرت "ملتزم بارساء السلام واعلن استعداده للقاء الرئيس عباس لاحراز تقدم بشان المسائل العالقة بينهما".
واضاف بوش "اعتقد انه في امكاننا تحقيق السلام وان قيام دولة فلسطينية ديموقراطية امر ممكن" مشيرا الى انه كلف وزيرة الخارجية الاميركية كوندوليزا رايس باتخاذ اجراءات لتحريك عملية السلام المعطلة.
من ناحية اخرى اعلن بوش ان مصداقية الامم المتحدة على المحك بشان ارسال قوات دولية سريعا الى دارفور بالرغم من معارضة الحكومة السودانية لانهاء "اعمال العنف" التي يشهدها هذا الاقليم منذ 2003 والتي وصفها ب"عمليات ابادة". وقال بوش ان "مصداقية الامم المتحدة على المحك. على الامم المتحدة ان تتحرك في حال رفضت الحكومة السودانية نشر قوات دولية سريعا" في دارفور. ولم يحدد بوش طبيعة هذا التحرك لكنه اقترح اصدار قرار جديد يؤكد للخرطوم ان قوات لحفظ السلام "ستنتشر" في دارفور في حال وافقت الحكومة السودانية على ذلك ام لا.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش