الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

المجتمع الدولي يشدد على الحل السلمي للأزمة : ملك تايلاند يقر تعيين قائد الانقلاب رئيسا مؤقتا للمجلس الحاكم

تم نشره في الخميس 21 أيلول / سبتمبر 2006. 03:00 مـساءً
المجتمع الدولي يشدد على الحل السلمي للأزمة : ملك تايلاند يقر تعيين قائد الانقلاب رئيسا مؤقتا للمجلس الحاكم

 

 
عواصم - وكالات الأنباء
اعلن الجنرال سونثي بونياراتغلين قائد الانقلاب في تايلاند امس ان الملك بوميبول وافق على تعيينه رئيسا مؤقتا للمجلس الحاكم. وجاء في بيان تلي على التلفزيون الرسمي "من اجل السلام والنظام في البلاد ، عين الملك الجنرال اتغلين قائدا للمجلس العسكري للاصلاح السياسي". واضاف "على الشعب التزام الهدوء وعلى المسؤولين الحكوميين الانصياع لاوامر الجنرال سونثي". وقال اتغلين انه سيسلم السلطة الى رئيس وزراء يتم تعيينه في غضون اسبوعين وان الديموقراطية ستعود بعد عام تقريبا.
وفي اول لقاء مع الصحفيين بعد الاطاحة برئيس الوزراء ثاكسين شيناواترا الثلاثاء اكد الجنرال سونثي ان لا علاقة للملك بوميبول بالانقلاب. وقال "سيتم تحضير دستور انتقالي في غضون اسبوعين وخلال هذا الوقت سيتم تعيين جمعية وطنية ورئيس وزراء جديد".
واضاف "سأقدم استقالتي كرئيس وزراء بعد اسبوعين والان نحن نبحث عمن سيصبح رئيس وزراء على ان يكون الملك على رأس الدولة". واضاف "في غضون شهر يكون الدستور الانتقالي جاهزا ما يسمح بالبدء في صياغة دستور جديد ودائم. وقد تستغرق هذه العملية عاما".
وتابع قوله "الانتخابات العامة المقبلة ستجرى كما نأمل في تشرين الاول من العام المقبل". وقال "تصرف الجيش بناء لرغبات الشعب". وفي معرض حديثه عن رئيس الوزراء المخلوع اكد الجنرال سونثي انه يسمح له بالعودة الى تايلاند لكنه سيخضع للملاحقة القانونية. واعلن قادة الانقلاب سلسلة من الاجراءات الصارمة لتعزيز سلطتهم على البلاد. ومنع اي تجمع يضم اكثر من خمسة اشخاص رسميا. كما اغلق منفذو الانقلاب الحدود الشمالية للبلاد مع لاوس وبورما ، وتم فرض اجراءات مراقبة صارمة على وسائل الاعلام الوطنية والدولية. وقد اثار انقلاب تايلاند قلق الاسرة الدولية التي دعت الى حل سلمي للازمة ، حيث دعت كل من الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا التايلانديين الى "تسوية خلافاتهم سلميا".
ودعا رئيس الوزراء الفنلندي ماتي فانهانن الذي تتولى بلاده رئاسة الاتحاد الاوروبي ، تايلاند الى "العودة الى النظام الديموقراطي بدون ابطاء". كما انتقد الامين العام للامم المتحدة كوفي انان الانقلاب العسكري ودعا الى الهدوء. واعتبرت استراليا ان هذا الانقلاب "غير مقبول" ، بينما دعت اليابان منفذي الانقلاب الى "تطبيع الوضع واعادة النظام الديموقراطي فورا". ودعت منظمة "هيومن رايتس ووتش" الانقلابيين الى اعادة الحقوق الانسانية الاساسية وحماية الذين يمارسون حقهم في حرية التعبير والتجمع.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش