الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

عكس ما توقع المحتجون في الشوارع * تظاهرات بودابست وفرت الدعم اللازم لتنفيذ خطة جيورتشاني التقشفية

تم نشره في السبت 23 أيلول / سبتمبر 2006. 03:00 مـساءً
عكس ما توقع المحتجون في الشوارع * تظاهرات بودابست وفرت الدعم اللازم لتنفيذ خطة جيورتشاني التقشفية

 

 
بودابست - اف ب: يبدو ان رئيس الوزراء المجري فيرينتس جيورتشاني الذي اتهمته المعارضة بالكذب على الشعب المجري ، استفاد من اعمال العنف التي استمرت ثلاث ليال واوقعت اكثر من 225 جريحا . فقد قال كريستيان جابادوس المحلل السياسي في معهد "بوليتيكال كابيتال" "قبل اسبوعين كان الاشتراكيون منقسمين حول خطة التقشف التي اعلنها رئيس الوزراء.
ومنذ وقوع الاضطرابات حظي (جيورتشاني) بدعم جميع البرلمانيين الامر الذي قد يسهل تطبيق الاصلاحات المقبلة".وقد يحمل المجريون ، غير المعتادين على التظاهرات العنيفة ، الحزب اليميني الرئيسي "فيديس" مسؤولية الاضطرابات بسبب حملة شرسة معادية للحكومة اطلقها رئيس الوزراء السابق فيكتور اوربان الذي دعا الامة الى "مقاومة شعبية".
وكشف استطلاع لمعهد "جوندا ايبسوس" نشرت نتائجه صحيفة "نبسابدساغ" المجرية ان غالبية الشعب 51"%" ترى ان تصريحات اوربان ساهمت في تأجيج اعمال العنف ، فيما يرى37% عكس ذلك. الا ان الهدوء عاد امس الى بودابست. وشهدت بودابست ليلة رابعة من التظاهرات كانت هادئة نسبيا بعد ثلاث ليال متتالية من العنف ، سجل خلالها توقيف ستة اشخاص فقط . وانتشرت الشرطة على محاور الطرقات الرئيسية بعد ثلاث ليال متتالية من المواجهات. ولم يسجل امس أي حادث خطر. وتفرق نحو سبعة الاف شخص بهدوء قرابة الساعة الواحدة صباحا ، بعد ان تجمعوا مساء الخميس في وسط العاصمة احتجاجا على تصريحات لرئيس الحكومة.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش