الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

20 فلسطينيا استشهدوا 45و اصيبوا واغتيال قائد كتائب الاقصى في نابلس * الاحتلال ينسحب من «الشجاعية» مخلفا دمارا ورعبا * المقاومة تقصف سديروت والمـجـــــــــدل بدفعات من الصواريخ

تم نشره في الجمعة 1 أيلول / سبتمبر 2006. 03:00 مـساءً
20 فلسطينيا استشهدوا 45و اصيبوا واغتيال قائد كتائب الاقصى في نابلس * الاحتلال ينسحب من «الشجاعية» مخلفا دمارا ورعبا * المقاومة تقصف سديروت والمـجـــــــــدل بدفعات من الصواريخ

 

 
غ غزة - وكالات الانباء
انسحب الجيش الاسرائيلي صباح امس من حي الشجاعية شرق مدينة غزة بعد عملية توغل استمرت اربعة ايام بلياليها ، مخلفا دمارا كبيرا في المنازل والبنية التحتية وعائلات لا تزال تعيش تبعات كابوس التهديد الدائم بالقتل.
وانسحبت عشرات الدبابات والمدرعات الاسرائيلية في الصباح الباكر الى المنطقة الحدودية بين قطاع غزة واسرائيل وسط قصف مدفعي مكثف افاق عليه سكان منطقة الشجاعية. وفور انسحاب القوات الاسرائيلية تمكنت عائلات الفلسطينيين التسعة الذين استشهدوا الاربعاء من اقامة بيوت عزاء لهم بعد دفنهم في شارع المنصورة.
وارتفعت رايات الفصائل الفلسطينية المختلفة وخصوصا حركات فتح وحماس والجهاد الاسلامي على بيوت العزاء وفوق ركام عشرات المنازل التي اصيبت باضرار متفاوتة على امتداد شارع المنصورة الرئيسي الذي يشق منطقة الشجاعية.
واكدت وزارة الصحة الفلسطينية استشهاد عشرين مواطنا واصابة 45 آخرين خلال عملية التوغل.وقالت ان معظم الشهداء والجرحى من المدنيين . وفي حين اجتمع شمل العائلات التي شردها القصف والهجمات ، كان عمال البلدية يعملون على رفع اعمدة الكهرباء او اصلاح مجاري الماء والصرف الصحي التي دمرها الجيش الاسرائيلي كما دمر محولات الكهرباء ، وفق تاكيد مصادر امنية.
وشملت عمليات التجريف الاسرائيلية مئات الدونمات خصوصا المزروعة باشجار الحمضيات والزيتون واقتلعت مئات الاشجار ، اضافة الى تدمير اكثر من عشرين سيارة خاصة كانت متوقفة في طرقات المنطقة. وأدانت السلطة الفلسطينية "العدوان" الاسرائيلي على منطقة الشجاعية.
وقال نبيل ابو ردينة المتحدث الرسمي باسم الرئاسة"ان سياسة التصعيد العسكري الإسرائيلية في الاراضي الفلسطينية لن تجلب الاستقرار الى المنطقة بل ستزيد الأمور تعقيدا".
وطالب ابو ردينة اسرائيل "بالكف عن الاعمال العدوانية والقصف والاغتيالات بحق المواطنين في كافة المحافظات الفلسطينية".
وجددت الاجنحة العسكرية الفلسطينية في قطاع غزة الهجمات الصاروخية على بلدات في جنوب اسرائيل.
وسقطت نحو سبعة صواريخ على بلدة سديروت. وسقط صاروخ على مدينة المجدل(عسقلان). وذكرت الاذاعة الاسرائيلية نقلا عن مصادر في الشرطة أن مسلحين فلسطينيين أطلقوا صباح امس تسعة صواريخ محلية الصنع من شمال قطاع غزة على بلدات في جنوب إسرائيل. وقالت المصادر إن عددا من هذه الصواريخ سقط على بلدة سديروت ، مضيفة أن عددا من المدنيين الاسرائيليين أصيبوا بجروح ونقلوا إلى المستشفى لتلقي العلاج. وأعلنت كتائب عزالدين القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الاسلامية (حماس) مسؤوليتها عن قصف كل من سديروت والمجدل بعدة صواريخ من طراز قسام.
وأشارت الكتائب إلى أنها أطلقت ثلاثة صواريخ من نوع" بتار"على تجمع للاليات العسكرية الاسرائيلية شرق حي الشجاعية.
من جهتها ، أعلنت كتائب شهداء الاقصى في بيان لها مسؤوليتها عن إطلاق صاروخين على مدينة المجدل وصاروخين على بلدة سديروت.
من جانبها ، ذكرت سرايا القدس الذراع العسكرية لحركة الجهاد الاسلامي أن إحدى مجموعاتها تمكنت من تفجير عبوة ناسفة تزن 30 كيلوجراما بجرافة عسكرية إسرائيلية كانت تنفذ عمليات تجريف بالقرب من مسجد المعتصم في منطقة المنصورة شرق حي الشجاعية . وقالت السرايا في بيان آخر إن مجموعة من عناصرها أطلقت صاروخين من نوع "قدس3" على بلدة سديروت.
ونسب موقع واي.نت الاخباري التابع لصحيفة "يديعوت أحرونوت" الى مردخاي أوميد المقيم في سديروت القول "بعد فترة من الهدوء استيقظنا هذا الصباح على انفجارات. أصيب المنزل المجاور لنا اصابة مباشرة واشتعلت النار في مظلة." وجاء هذا القصف الصاروخي بعد يوم من دعوة الرئيس الفلسطيني محمود عباس الى وقف اطلاق الصواريخ على اسرائيل لانها "تأتي لنا بالموت والدمار".
وجاء تصريح عباس قبل ان يتوجه الى غزة لاجراء محادثات مع زعماء حركة حماس خصوصا بشأن محاولة تشكيل حكومة وحدة وطنية.
في نابلس بالضفة الغربية ، اعلنت مصادر امنية وطبية فلسطينية ان الجيش الاسرائيلي اغتال صباح امس قائد كتائب شهداء الاقصى التابعة لحركة فتح في المدينة. وقالت المصادر نفسها ان فادي قفيشة (29 عاما) استشهد في الحي القديم في نابلس في اشتباك مع جنود اسرائيليين.
واضافت ان خمسة آخرين في كتائب الاقصى بينهم مسؤول جرحوا في الاشتباك.
من جهة اخرى ، اعلن مصدر طبي فلسطيني ان حسام السرساوي (12 عاما ) توفي ليل الاربعاء الخميس متأثرا بجروح اصيب بها السبت برصاص الجيش الاسرائيلي خلال عملية التوغل في حي الشجاعية بغزة.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش