الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

حاخام متطرف يقود اقتحاما جديدا للأقصى

تم نشره في الأربعاء 11 أيار / مايو 2016. 08:00 صباحاً

 فلسطين المحتلة- قاد الحاخام المتطرف يهودا غليك ومجموعات من المستوطنين المتطرفين أمس، اقتحاما جديدا لباحات المسجد الأقصى المبارك بمدينة القدس المحتلة من جهة باب المغاربة، وبحراسة كبيرة ومشددة من عناصر الوحدات الخاصة، والتدخل السريع بشرطة الاحتلال.

وقالت دائرة الاوقاف الاسلامية في القدس المحتلة في بيان ان غليك والمستوطنين المقتحمين نفّذوا جولات استفزازية في ساحات الحرم القدسي الشريف امتدت من باب المغاربة، مرورا بالساحة الأمامية للجامع القبلي، ثم منطقة المصلى المرواني، وصولا الى باب الرحمة قبل العودة بمسار آخر، والخروج من باب السلسلة. وواصلت قوات الاحتلال فرض اجراءاتها المشددة بحق الشبان والنساء، واحتجاز بطاقاتهم الشخصية خلال دخولهم للمسجد الاقصى. يأتي ذلك في وقت اعتقلت قوات الاحتلال، أمس، 17 فلسطينيا في مناطق متفرقة من الضفة الغربية.

وهدمت جرافات الاحتلال، أمس، عددا من المنازل في منطقة عين الجويزة ضمن اراضي قرية الولجة شمال غرب مدينة بيت لحم. وقال ممثل هيئة مقاومة الجدار والاستيطان في بيت لحم حسن بريجية في بيان ان قوات الاحتلال اقتحمت منطقة عين الجويزة بأعداد كبيرة وجرافات وشرعت بهدم عدد من المنازل بحجة عدم الترخيص.

من جهتها اعلنت الشرطة الاسرائيلية ان سيدتين مسنتين اسرائيليتين اصيبتا بجروح طفيفة في القدس عندما هاجمهما فلسطينيون على الارجح طعنا  ولاذوا بالفرار.

من جهة ثانية ذكر نادي الاسير الفلسطيني ان المحكمة العليا الاسرائيلية رفضت خلال جلسة لها أمس التماسا تقدم به النادي لاطلاق سراح معتقل فلسطيني مضرب عن الطعام منذ 69 يوما. ونقل النادي عن مدير الوحدة القانونية فيه المحامي جواد بولس قوله «أن سلطات الاحتلال أعلنت الإبقاء على قرار الاعتقال الإداري للأسير سامي جنازرة المضرب عن الطعام منذ 69 يوماً ضد اعتقاله الإداري».

في سياق آخر أدانت المحكمة المركزية في القدس المحتلة الفتى الفلسطيني احمد مناصرة (14عاما) بتهمتي محاولة قتل، لقيامه مع ابن عمه بهجوم بالسكاكين على اسرائيليين في تشرين الاول الماضي. وقال بيان للنيابة العامة الاسرائيلية ان المحكمة قررت «ادانة احمد مناصرة بتهم الشروع في القتل مرتين وحيازة سكين والتسبب باصابة شديدة لقيامه بطعن شاب بوحشية يبلغ العشرين من العمر كاد ان يفقد حياته، بالاشتراك مع ابن عمه حسن مناصرة (15 عاما)». واضاف البيان «ان كون المدعى عليه قاصر، لا يغير شيئا من كونه شكل خطرا بافعاله وتصرفاته». وسيتم النطق بالحكم على احمد مناصرة في الحادي عشر من تموز القادم.

وفيما يتعلق بالتوسع الاستيطاني حذرت الحكومة الفلسطينية من التصعيد الاستيطاني الإسرائيلي عشية تقرير اللجنة الرباعية، واعتبرته تحديا فاضحا للانتقادات الدولية لإسرائيل على ممارساتها القمعية والتعسفية بحق الفلسطينيين وارضهم ومقدساتهم، وتجاهلا لقرارات الشرعية الدولية.

وحذرت خلال جلستها الأسبوعية التي عقدتها بمدينة رام الله أمس ، من التصعيد والنوايا الإسرائيلية لشن عدوان جديد على قطاع غزة. وطالبت الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله، المجتمع الدولي بتوفير الامن والحماية للشعب الفلسطيني في ظل التصعيد الاحتلالي والاستيطاني المتواصل بحق الشعب والقضية الفلسطينية على كافة الصعد وفي مختلف المجالات.

وفي قطاع غزة دعا وزير الخارجية البلجيكي ديدييه ريندرز اسرائيل خلال زيارة الى غزة أمس الى السماح بدخول المواد الضرورية لاعادة بناء الاف المنازل التي هدمت في الحروب التي شهدها القطاع.

وصرح ريندرز في مؤتمر صحافي بعد لقائه باشخاص تهدمت منازلهم في حي الشجاعية الاكثر تضررا خلال حرب تموز واب 2014 «لا بد من بناء منازل ومدارس وبنى تحتية حيوية كالكهرباء مثلا التي يجب ان تتوفر من جديد».

وتقول الامم المتحدة ان اكثر من 75 الف شخص دمرت منازلهم او اصيبت باضرار جسيمة لا يزالون يعتبرون في خانة «النازحين».

وتابع ريندرز من جهة اخرى ان بلاده تامل بعقد «مؤتمر في بروكسل بمشاركة جهات اقتصادية كبرى من اوروبا واسرائيل ومن الضفة الغربية وغزة».(وكالات).

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش