الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«يمكن ان نقول اننا نخسر أو نتراجع» ... «الغارديان»: ضباط بريطانيون يطالبون بالرحيل من العراق

تم نشره في السبت 30 أيلول / سبتمبر 2006. 03:00 مـساءً
«يمكن ان نقول اننا نخسر أو نتراجع» ... «الغارديان»: ضباط بريطانيون يطالبون بالرحيل من العراق

 

 
لندن - ا ف ب
يمارس عدة ضباط بريطانيين رفيعي المستوى ضغوطا على الحكومة البريطانية لسحب جنودها من العراق بهدف نشرهم في افغانستان ، وفق ما افادت صحيفة "الغارديان" امس. واضافت الصحيفة ان هؤلاء الضباط يريدون ان تركز بريطانيا نشاطها على ما يعتبرونه معركة هامة ويمكن كسبها في افغانستان.
وقال احد المسؤولين الرفيعين المقربين من الوزارة فضل عدم الكشف عن هويته ان هناك "فريقا في وزارة الدفاع يضغط بقوة في سبيل اخراج الجنود من العراق بهدف نشر المزيد منهم في افغانستان". وتابعت الصحيفة "يشعر القادة العسكريون بنفاد صبرهم في مواجهة البطء في بناء الحكومة الوطنية الجديدة والقوات الامنية العراقية".
ولفت المصدر الى مذكرة صدرت عن احد موظفي وزارة الدفاع البريطانية جاء فيها ان "الوحدات البريطانية هي عمليا رهينة في العراق ، ونحن نقاتل "ويمكن ان نقول اننا نخسر او نتراجع" الآن على جبهتين".
وتحاول وزارة الدفاع التقليل من قيمة هذه المذكرة المنسوبة الى ضابط برتبة لفتنانت كولونيل علما انها تستعيد آراء عدة مصادر عسكرية.وصرح عدد من المقربين من وزارة الدفاع للصحيفة ان النقاش "يدور بين مختلف المجموعات في الوزارة ويشارك فيه رؤساء اركان اضافة الى اعضاء قيادة الاركان المتواجدين في نورثوود ، شمال غرب لندن".
وتتابع الصحيفة ان القادة العسكريين قلقون من الاحصاءات التي تتحدث عن التراجع الكبير في حجم التأييد الشعبي للحرب في العراق ، ومن الانعكاسات حول معنويات الجنود وقدرة الجيش على اجتذاب المتطوعين.
ولم تسمح الظروف حتى الساعة من تمكين القادة العسكريين من تحقيق رغبتهم بتخفيض عدد القوات البريطانية المنتشرة في جنوب العراق.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش