الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

في وثيقة ضبطها الجيش الاميركي بالعراق * القاعدة تقر بضعفها وعدم تمتعها بتأييد في بغداد

تم نشره في الأربعاء 10 أيار / مايو 2006. 03:00 مـساءً
في وثيقة ضبطها الجيش الاميركي بالعراق * القاعدة تقر بضعفها وعدم تمتعها بتأييد في بغداد

 

 
بغداد- رويترز
نشر الجيش الامريكي ما قال انه وثيقة ضبطت لتنظيم القاعدة تظهر أن أعضاء التنظيم يقرون بأنهم ضعفاء ولا يتمتعون بتأييد في العاصمة العراقية بغداد.
وقال الجيش في بيان الاثنين ان الوثيقة وهي فيما يبدو مراجعة لاستراتيجية التنظيم في العاصمة العراقية صودرت مع شرائط مصورة في 16 نيسان قرب منطقة اليوسفية الى الجنوب الشرقي من بغداد مباشرة.
وتشير ترجمة للوثيقة غير المؤرخة المكونة من ثلاث صفحات والتي لم يمكن تقييم مصداقيتها من جهة مستقلة الى أن تنظيم القاعدة يراجع تكتيكاته في بغداد والتي تركز حاليا على استخدام السيارات الملغومة وغيرها من تكتيكات المسلحين.
وتقترح الوثيقة دعم قدرات التنظيم العسكرية للسيطرة على مناطق فيما بدا أنه استعداد لاي حرب أهلية.
ووردت الاشارة الى المذكرة الاسبوع الماضي خلال بيان صحفي والذي بث خلاله الجيش الامريكي أيضا ما قال انه مقتطفات مختارة من شريط مصور يروج لزعيم تنظيم القاعدة في العراق أبو مصعب الزرقاوي نشر على شبكة الانترنت.
ونقل بيان صدر أمس مصحوبا بنص مترجم للوثيقة التي حملت عنوان''استراتيجية بغداد'' عن البريجادير جنرال رودي رايت وهو متحدث اخر باسم الجيش الامريكي قوله ''هذه المعلومات تؤكد ما تدركه بالفعل الحكومة العراقية وقوات التحالف وشعب العراق من أن دور تنظيم القاعدة في العراق-الزرقاوي هو فقط محاولة منع العراقيين من مواصلة طريقهم نحو الرخاء والامن والوحدة الوطنية ''.
ونقل البيان أيضا عن الوثيقة الاصلية قولها ''يهاجم تنظيم القاعدة في العراق المساجد وغيرها من الاماكن العامة للفت انتباه وسائل الاعلام وهو يواجه صعوبة في تجنيد اتباع له لان شعب العراق لا يؤيد قضيته ''.
وجاء في الترجمة التي قدمها الجيش الامريكي ان كاتب الوثيقة غير المعروف يقدر قوام المقاتلين النشطين الذين يشير اليهم باسم ''المجاهدين'' بنحو 110 في بغداد موزعين بين 40 في الشمال الغربي و40 في الجنوب الغربي و30 في الشرق. وتخلص الوثيقة الى ان ''هذه أرقام ضئيلة جدا مقارنة بعشرات الالاف من قوات العدو.'' وتتساءل ''كيف يمكن أن نزيد هذه الاعداد ''.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش