الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ندوة في القاهرة تندد بمد حالة الطوارئ لعامين

تم نشره في الأحد 7 أيار / مايو 2006. 03:00 مـساءً
ندوة في القاهرة تندد بمد حالة الطوارئ لعامين

 

 
القاهرة - مكتب الدستور
نددت ندوة نظمها أمس المركز العربى لاستقلال القضاء والمحاماة تحت عنوان :'' الضوابط الدستورية لحالة الطوارىء فى مصر '' بقرار البرلمان المصرى تمديد حالة الطوارىء لمدة عامين لتصل بذلك فترة تطبيق الطوارىء الى 27 عاما .
ووصفت الندوة التى تحدث فيها عدد من كبار أساتذة القانون بالجامعات المصرية وممثلى اتحاد المحامين العرب والمنظمات الحقوقية المختلفة الطوارىء بأنه نظام عارض ويخرج عن السياق الطبيعى للأمور ولايمكن أن تكون البديل للقانون الطبيعى الذى يكفل حريات المواطنين.
وأكد المشاركون فى الندوة أن حالات جرائم الارهاب الفردية لايمكن أن تكون مبررا لاستمرار العمل بالطوارىء خاصة أن هذه الظواهر منتشرة بأماكن متفرقفة من العالم بينما تطبق الطوارىء فى حالات الحروب والكوارث الطبيعية المدمرة وهى أمور غير متوفرة فى مصر .
وقال المشاركون أن تطبيق الطوارىء يخالف المواثيق والمعاهدات الدولية التى وقعتها مصر وتعهدت فيها باحترام القانون والدستور وحماية الحريات العامة الأساسية التى يتم اهدارها فى ظل قانون الطوارىء .
وأكدت الندوة أن العمل بقانون الطوارىء من شأنه الاضرار بمسيرة الاستثمار والسياحة حيث يعطى انطباعا خلافا للحقيقة والواقع بأن اضطرابا شديدا تشهده مصر ادى الى تمديد العمل بقانون الطوارىء طيلة هذه الفترة .
وأشارت الى أن التعهدات الحكومية بعدم تطبيق قانون الطوارىء الا فى حالتى الارهاب والمخدرات ليس كافيا لأن سيف الطوارىء يمكن أن يستخدم فى أية لحظة ضد المعارضين السياسيين وأصحاب الرأى والفكر المخالف مستشهدة بأن قانون الطوارىء تم تطبيقه على 36 ألف شخص منذ عام 1982 وحتى الآن ولايعقل أن كل هؤلاء ارهابيون وتجار مخدرات فقط.
و كان مجلس الشعب المصري قد وافق على التمديد لقانون الطوارىء لعامين قادمين او لحين اصدار قانون الارهاب ايهما اقرب .

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش