الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

احتجاجا على سياسة النقل والمحروقات * حكومة أوروغواي تواجه إضرابا مفتوحا

تم نشره في الثلاثاء 24 تشرين الأول / أكتوبر 2006. 03:00 مـساءً
احتجاجا على سياسة النقل والمحروقات * حكومة أوروغواي تواجه إضرابا مفتوحا

 

 
مونتفيديو - د ب أ - إفي
تواجه حكومة أوروغواى الاشتراكية الاسبوع المقبل أكبر أزمة منذ وصولها إلى السلطة بإضراب مفتوح يقوم به سائقو سيارات الاجرة ووسائل النقل احتجاجا على سياسة النقل والمحروقات.وانضم له المنتجون الريفيون الذين توقفوا عن استخدام ماكيناتهم ومركباتهم في الانتاج. وقرر الاتحاد الريفي أن معدات العمل في الحقول التي تستخدم الديزل ستتوقف في الطرقات والمحطات تبعا لما اتفق عليه الاتحاد.
وفيما يستمر النزاع ، لن تخرج 20 ألف مركبة شحن إلى الطرق لنقل البضائع وستتوقف خمسة آلاف سيارة أجرة عن العمل. وأعلن رئيس نقابات العاملين في النقل بأوروغواي دييجو بالبيردى أن الخدمة الوحيدة التي ستستمر هي نقل الالبان إلى المعامل ثم توزيعها على الاسواق والمخازن. وأضاف النقابي أن عربات النقل التي تنقل الفاكهة والخضروات من داخل البلاد إلى مونتفيديو حيث يقيم نصف تعداد أوروغواي البالغ 3,2 مليون نسمة ، لن تعمل ولن تعمل الثلاجات والمجازر لانها ستفتقد وسائل النقل لنقل الماشية من الريف وتوزيع اللحوم للاستهلاك. كما لم يتم تزويد محطات البنزين بالوقود ، والتي ستعمل حتى نفاد المخزون في الخزانات. ويحتج العاملون في قطاع النقل على زيادة سعر زيوت الديزل وإلغاء إعفاء النقابات من المساهمة في التأمين الاجتماعي الذي ينص عليه قانون الضرائب الجديد والذي يتبناه وزير الاقتصاد دانيلو آستوري وعليهم أن يدفعوا حاليا 7,5 بالمئة من مرتباتهم بدءا من تطبيقه. وتسعى الحكومة عن طريق رفع أسعار الوقود إلى خفض أسعار تذاكر النقل للمسافرين.
ويقول سائقو مركبات الشحن إنهم موافقون على خفض أسعار النقل للمسافرين ولكنهم ليسوا مع رفع تكلفة البنزين للنشاطات الاخرى.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش