الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

قائد الجيش يدعو قواته الى التصدي للاعتداءات والخروقات الاسرائيلية * الجيش اللبناني ينتشر في القرى الحدودية الجنوبية لاول مرة منذ عقود

تم نشره في الثلاثاء 3 تشرين الأول / أكتوبر 2006. 03:00 مـساءً
قائد الجيش يدعو قواته الى التصدي للاعتداءات والخروقات الاسرائيلية * الجيش اللبناني ينتشر في القرى الحدودية الجنوبية لاول مرة منذ عقود

 

 
* حزب الله : لن نقف مكتوفي الايدي اذا لم يغادرالاحتلال قرية الغجر
لبونة "لبنان" - رويترز ، ا ف ب
انتشرت وحدات من الجيش اللبناني امس في قرى حدودية اخلتها القوات الاسرائيلية لبسط سيطرة الجيش مدعوما من قوات حفظ السلام الدولية للمرة الاولى منذ اربعة عقود على كل اراضي الجنوب . ودعا قائد الجيش اللبناني العماد ميشال سليمان قواته الى التصدي للاعتداءات والخروقات الاسرائيلية اثر انتشار الجيش في موقع استراتيجي حدودي على الساحل اللبناني .وقال العماد سليمان اثر رفع العلم اللبناني على تلة اللبونة القريبة من الناقورة على ساحل المتوسط في اقصى الجنوب اللبناني ، "ادعوكم الى التصدي للاعتداءات والخروقات الاسرائيلية بما يتوفرحاليا من امكانات ، على قلتها ، ريثما يتحقق ما وعدت به الحكومة من تعزيزات باسلحة واعتدة تتناسب وارادة القتال لديكم". واضاف متوجها الى الجنود اللبنانيين "اسهروا على اعلاء كلمة القانون وردع كل من تسول له نفسه العبث بمسيرة الامن والاستقرار". واكد ان قيادة الجيش "وضعت خطة عسكرية عملاتية تتضمن نشر نحو 15 الف عسكري في الجنوب وبادرت الى الطلب من الحكومة اللبنانية تعزيز قدرات الجيش الدفاعية من عتاد وصواريخ على اختلافها وطوافات القتال والزوارق الحربية". وقال مدير التوجيه في الجيش اللبناني العميد الركن صالح الحاج سليمان لفرانس برس ان الجيش انتشر في ثلاثة مواقع قريبة من الغجر هي العباسية والمجيدية والوزاني. وانتشر المئات من الجنود اللبنانيين في حاملات جند مصفحة وشاحنات واليات عسكرية في قرى مروحين ورامية وكفركلا ومارون الراس. وفي قرية مروحين المدمرة انتشر القرويون على جانبي الطريق ونثروا الارز والزهور على قافلة للجيش مؤلفة من عشر حاملات جند مصفحة وسط زغردة النسوة وتلويح بعض الرجال للجنود. وطالب لبنان اسرائيل بالانسحاب من القسم اللبناني من قرية الغجر محذرا من "مشاكل" اذا لم تفعل.
وصرح وزير الخارجية اللبناني فوزي صلوخ لاذاعة صوت لبنان بان بيروت ستقدم شكوى الى مجلس الامن اذا لم تنسحب اسرائيل من القرية. وقال "اذا لم تنسحب اسرائيل من الغجر فهذا يعني أنها تريد المشاكل في جنوب لبنان." وقال حزب الله انه لن يقف مكتوف الايدي طويلا اذا لم تنسحب اسرائيل من الجنوب.
وقال نائب امين عام حزب الله الشيخ نعيم قاسم لجريدة السفير اللبنانية "اسرائيل احتلت القسم اللبناني من بلدة الغجر وما تزال هناك خروقات اخرى ونقاط حدودية خلافية.. نحن نضع هذا الامر برسم المجتمع الدولي الذي نحمله المسؤولية الكاملة لثني اسرائيل عن الاستمرار في احتلالها واي تساهل في هذا الامر يعطينا الحق الكامل في مواجهة هذا الاحتلال من دون تحديد التوقيت والكيفية". وقالت قوات حفظ السلام الدولية انها تأمل أن تنسحب القوات الاسرائيلية من الغجر هذا الاسبوع لاكمال الانسحاب تماشيا مع قرار مجلس الامن 1701 الذي انهى 34 يوما من الحرب في 14 اب.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش