الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اعتقالات في بيت لحم والخليل وغارة جوية فاشلة على بيت حانون * استشهاد 4 فلسطينيين برصاص اسرائيلي في قباطية ونابلس * * تل ابيب تكثف تهديداتها

تم نشره في الثلاثاء 17 تشرين الأول / أكتوبر 2006. 03:00 مـساءً
اعتقالات في بيت لحم والخليل وغارة جوية فاشلة على بيت حانون * استشهاد 4 فلسطينيين برصاص اسرائيلي في قباطية ونابلس * * تل ابيب تكثف تهديداتها

 

 
جنين ، القدس المحتلة - وكالات الانباء
اعلنت مصادر امنية وطبية ان فلسطينيين اثنين احدهما عنصر في حركة الجهاد الاسلامي استشهدا امس برصاص حنود الاحتلال في بلدة قباطية بشمال الضفة الغربية.كما أصيب ثلاثة فلسطينيين قالت الاذاعة الاسرائيلية إنهم نقلوا للعلاج في مستشفيات إسرائيلية .
وسقط الناشط في الجهاد الاسلامي عمر زكارنة (18 عاما) برصاص الجنود الاسرائيليين حين كانوا يقومون بعملية في بلدة قباطية غرب مدينة جنين .
وهدمت جرافة تابعة للجيش الاسرائيلي جزئيا منزلا كان الشهيد لجأ اليه.
وذكر متحدث باسم الجيش الاسرائيلي ان الجنود العاملين في قباطية تعرضوا لاطلاق نار من مسلحين فلسطينيين قاموا ايضا بتفجير عبوات ناسفة.
وقال المتحدث ان "القوة حددت موقع مسلحين اثنين وفتحت عليهما النار. واصيب احدهما".
وبعد مرور بضع ساعات ، استشهد هاني كميل (24 عاما) برصاص الجيش الاسرائيلي في قباطية.
وذكرت مصادر امنية فلسطينية انه اصيب اثناء قيامه برشق الجنود الاسرائيليين بالحجارة.
وذكرت وكالة الانباء الفلسطينية"وفا"ان عشرات الآليات العسكرية اجتاحت البلدة من عدة محاور ودارت اشتباكات عنيفة مع مقاومين من البلدة ، موضحة أن قوات الاحتلال شرعت بحملة دهم وتفتيش واسعة في المنازل ونفذت حملة اعتقالات في صفوف المواطنين الفلسطينيين واستولت على عدد من المنازل في البلدة.
على ذات الصعيد ، قالت الاذاعة الاسرائيلية إن الجيش اعتقل في ساعات الفجر سبعة ممن يصفهم بالمطلوبين من حركتي حماس والجهاد بضواحي مدينتي بيت لحم والخليل بينهم "مطلوبة" من حماس .كما أفاد شهود ان وحدة من الجيش الاسرائيلي اعتقلت في الخليل جنوب الضفة الغربية محمود شبانة ، مدير مكتب يستخدمه نواب من حركة حماس مقرا لهم في المدينة.
واعترفت الاذاعة بتعرض دوريات عسكرية لاطلاق نار في مخيم بلاطة قرب نابلس وقرب مخيم الفارغة بمنطقة الاغوار الشمالية القريبة من طوباس بشمال الضفة الغربية.
وفي المساء ، ذكرت مصادر فلسطينية أن شقيقين استشهدا بنيران قوة إسرائيلية خاصة في مخيم العين القريب من مدينة نابلس شمال الضفة الغربية.
وقالت المصادر إن قوة إسرائيلية خاصة من المستعربين تسللت إلى المخيم على متن شاحنة توقفت في أحد شوارع المخيم وفتحت النار باتجاه عادل أبو الريش(24 عاما)عضو كتائب شهداء الاقصى الذراع العسكري لحركة فتح وشقيقه فراس أبو الريش.
ووفقا للمصادر فقد كان الشقيقان يستقلان سيارة مدنية عندما تعرضا للهجوم.
وفي وقت لاحق داهمت قوة عسكرية إسرائيلية المخيم تحت وابل كثيف من إطلاق النار لتأمين انسحاب القوة إلى خارج المخيم.
من جهة اخرى ، ذكرت مصادر أمنية وشهود عيان أن الجيش الاسرائيلي شدد قبضته على مدينة سلفيت ، وسير عددا من الدوريات على طول الطريق الرئيسي الذي يمر من وسط المدينة ، والذي يمتد من كفر قاسم في أراضي 48 ، وحتى حاجز زعترة شرق سلفيت ، والذي يفصل شمال الضفة عن جنوبها.
وواصل الجيش الاسرائيلي إغلاق المدخل الرئيس لبلدتي بروقين وكفر الديك غرب سلفيت. وقامت الدوريات الاسرائيلية بمراقبة الحاجز الترابي الضخم الذي وضعته مسبقا ، ومنعت المركبات الفلسطينية من تجاوزه ، واضطر المواطنون الفلسطينيون إلى الالتفاف حول الحاجز ، وقطع عشرات الكيلومترات للوصول إلى البلدتين ومركز مدينة سلفيت.ويقسم حاجز بروقين محافظة سلفيت إلى نصفين.
في السياق ذاته ، ذكرت الاذاعة الاسرائيلية أن وزير الدفاع عمير بيريتس أصدر أوامره في جلسة لجنة الخارجية والامن التابعة للكنيست الليلة قبل الماضية بتوسيع العمليات العسكرية للجيش في قطاع غزة "لوقف تسلح المنظمات الفلسطينية". وأضاف بيريتس"الجيش يعمل من الجو والبر ، وتحت الارض أيضاً للبحث عن الانفاق ، وأنه لن يميز بين مختلف التنظيمات الفلسطينية".
من جهته ، اكد وزير استيعاب المهاجرين زئيف بويم ان الدولة العبرية لن تسمح بان "يتحول قطاع غزة الى لبنان ثان" ، مؤكدا ان عملية برية كبيرة في المنطقة تبدو حتمية.
وأعلن الجيش الاسرائيلي أن طيرانه الحربي استهدف مساء الاثنين منصة تستخدم لاطلاق صواريخ محلية الصنع باتجاه البلدات الاسرائيلية شمال قطاع غزة.
وقالت الاذاعة الاسرائيلية نقلا عن متحدث باسم الجيش إن طائرة حربية رصدت مجموعة من المسلحين الفلسطينيين تنصب منصة لاطلاق الصواريخ باتجاه البلدات الإسرائيلية القريبة من قطاع غزة فأطلقت صاروخا باتجاهها ما أدى إلى تدميرها.
وكانت مجموعة من سرايا القدس الذراع العسكري لحركة الجهاد الاسلامي قد نجت من محاولة استهدافها في بلدة بيت حانون شمال قطاع غزة دون الإبلاغ عن وقوع إصابات. وأوضحت المصادر أن طائرة استطلاع إسرائيلية من نوع "زنانة" أطلقت صاروخا على مجموعة من سرايا القدس عند مدخل بيت حانون إلا أن الصاروخ اخطأ الهدف. وذكر شهود عيان أن صاروخا آخر سقط في منطقة قليبو شرق بيت لاهيا شمال القطاع دون وقوع إصابات.وفور سقوط الصاروخ انقطع التيار الكهربائي عن أجزاء واسعة في البلدة.
وذكرت مصادر فلسطينية أن الزوارق الحربية الاسرائيلية أطلقت قذيفة ثقيلة تجاه أرض مفتوحة غرب خانيونس جنوب قطاع غزة.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش