الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

خمسة منهم من عائلة واحدة وعباس يدين المجزرة الاسرائيلية `البشعة والرهيبة * «7» شهــــداء برصـــاص الاحتـــلال فـــي اول ايـــام عيـــد الفطـــر

تم نشره في الثلاثاء 24 تشرين الأول / أكتوبر 2006. 03:00 مـساءً
خمسة منهم من عائلة واحدة وعباس يدين المجزرة الاسرائيلية `البشعة والرهيبة * «7» شهــــداء برصـــاص الاحتـــلال فـــي اول ايـــام عيـــد الفطـــر

 

 
غزة - وكالات الانباء
ذكرت مصادر فلسطينية ان القوات الاسرائيلية قتلت سبعة فلسطينيين منهم ثلاثة مقاومين على الاقل وأصابت عشرات اخرين في مجزرة شهدتها بلدة بيت حانون شمال قطاع غزة في الساعات الاولى من فجرامس الذي صادف اول ايام عيد الفطر في الاراضي الفلسطينية.
واضافت ان قوات الاحتلال المعززة بالقوات الخاصة والمروحيات استهدفت بيت عزاء يعود لعائلة الشنباري في بيت حانون حيث اطلقت النار تجاه مجموعة من المواطنين مما اسفر عن استشهاد سبعة خمسة منهم من عائلة الشنباري عرف منهم عطا وشقيقه خالد الشنباري ، ومحمد فؤاد الشنباري ، وإبراهيم فؤاد الشنباري ، وكمال عدنان الشنباري ، ورامي موسى حمدان.
كما اصيب العديد من المواطنين بجراح مختلفة منهم أربعة في حال الخطر ، دفعت في إثرها قوات الاحتلال بتعزيزات عسكرية إلى المنطقة.
واشارت المصادر الى ان قوات الاحتلال انسحبت من بيت حانون بعد ارتكابها جريمتها البشعه .
وقالت متحدثة باسم الجيش الاسرائيلي ان الجنود أصابوا بالرصاص عشرة مسلحين على الاقل في تبادل لاطلاق النار ، غير ان وسائل اعلام اسرائيلية ذكرت ان الجنود نصبوا كمينا للرجال.
وكان سكان محليون قالوا ان نيرانا اسرائيلية اوقعت ثلاثة شهداء في البداية كانوا يقدمون تعازيهم في خيمة عزاء أقامتها عائلة مقاوم قتله جنود اسرائيليون بالرصاص في حادث سابق.
وروى السكان ان مسلحين اخرين في خيمة العزاء اعتقدوا أن الرصاص قادم من منزل جيران على خلاف مع الاسرة صاحبة العزاء وأطلقوا النيران على المنزل.
وأضافوا أنهم بعد أن أدركوا خطأهم وجهوا نيرانهم نحو القوات الاسرائيلية والتي تبادلت معهم اطلاق النيران.
وقال مسؤول في وزارة الصحة الفلسطينية انه حين انقشع الدخان تبين مقتل سبعة فلسطينيين واصابة نحو عشرين وأنحى باللائمة في جميع القتلى والمصابين على النيران الاسرائيلية معتمدا في روايته على معلومات من طواقم الاسعاف في موقع الحادث.
ومن بين الشهداء عطا الشنباري القيادي البارز في الوية الناصر صلاح الدين الجناح العسكري للجان المقاومة الشعبية الذي كانت تبحث عنه قوات الاحتلال.
وذكرت مصادر طبية ان معظم الشهداء من عائلة الشنباري. وقال مصدر امني فلسطيني ان "حوالى 20 دبابة اسرائيلية دخلت المنطقة الصناعية في بيت حانون واطلقت قذائف".
وأدان الرئيس الفلسطيني محمود عباس بشدة المجزرة الإسرائيلية البشعة والرهيبة التي ذهب ضحيتها سبعة مواطنين من بينهم خمسة من عائلة واحدة في بلدة بيت حانون شمال قطاع غزة والعديد من الجرحى بينهم عدد من الإصابات الخطيرة .
واعتبر الرئيس عباس في بيان صحفي ان ما جرى جريمة بشعة ضد أبناء الشعب الفلسطيني في الوقت الذي يعيشون أول أيام عيد الفطر ، مطالباً بالوقف الفوري لهذا العدوان الغاشم على الشعب الفلسطيني .
ودعا المجتمع الدولي الى التدخل الفوري والعاجل لوضع حد لهذه المجازر البشعة ، وذلك منعا لتدهور الأوضاع.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش