الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

شويكة تفعيل الشراكة بين القطاعين العام والخاص يخدم الاقتصاد الوطني ويحفز قطاع الاتصالات

تم نشره في الأحد 15 أيار / مايو 2016. 08:00 صباحاً

عمان -الدستور

  قالت وزيرة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات مجد شويكة ان أول تحد لها في الوزارة كان العمل على تفعيل الشراكة بين القطاعين العام والخاص، بما يخدم مصلحة الاقتصاد الوطني ككل، والبعد عن تضارب المصالح.

وأكدت شويكة خلال جلسة حوارية عقدها منتدى الاستراتيجيات الأردني حول الشراكة بين القطاعين العام والخاص في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، رعاها بنك الإسكان، أن العمل التشاركي يحتاج إلى حاكمية مؤسسية رشيدة، «فهو لا يقتصر على القطاعين العام والخاص فقط، بل يضم المجتمع المدني ورواد الأعمال الشباب».

وأشارت شويكة في بيان أصدره المنتدى امس إلى أن اتخاذ القرار من خلال نهج تشاركي يتطلب دراسة عميقة بمشاركة جميع أصحاب القرار، لافتة إلى أن اتخاذ القرارات من قبل الحكومة يتم بسرعة لكن تنفيذ القرار يحتاج إلى اجراءات طويلة من المؤسسات المعنية في تنفيذ القرار.

وقالت إن أهم مثال على ذلك قرار الحكومة بإعفاء قطاع تكنولوجيا المعلومات من ضريبة المبيعات وتخفيض ضريبة الدخل لم يصل لمرحلة النفاذ رغم مرور عدة اسابيع على اتخاذه، بسبب عدم اصدار التعليمات التنفيذية لذلك من قبل الجهات ذات العلاقة، موضحة «آلية التطبيق أصعب من اتخاذ القرار».

وتوقعت أن تكون التعليمات المتصلة بموضوع الاعفاءات التحفيزية لقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات جاهزة في غضون الاسبوعين المقبلين على أن يكون التطبيق بأثر رجعي من تاريخ اتخاذ القرار.

وأكدت  شويكة أهمية دور هيئة تنظيم قطاع الاتصالات في مجال تنظيم العمل بهذا القطاع، لافتة إلى سعي الوزارة للوصول إلى مرحلة الاقتصاد الرقمي بأن تكون كل الوزارات جزءا من النظام الرقمي وسد الفجوة في الخدمات التي تقدمها.

وقالت «يجب أن تبنى الشراكة بين جميع أصحاب المصالح على أساس من الثقة، وعلينا تغيير نماذج الأعمال بشكل إيجابي في ظل الإعفاءات الضريبية والحوافز التي تمت الموافقة عليها حديثا».

 بدوره قال رئيس مجلس إدارة منتدى الاستراتيجيات الدكتور عمر الرزاز «أننا نرى نموذج عمل جديدا في وزارة الاتصالات، ويجب على جميع الوزارات والجهات الحكومية أن تحذو حذو هذه الوزارة في ذلك»، داعيا الحكومة للبدء بالعمل على قانون التشاور مع القطاع الخاص، وأن يتم أخذ ملاحظات وتوصيات القطاع بعين الاعتبار عند صياغة القوانين والتشريعات بشكل عام.

 وفي بداية الجلسة الحوارية التي أدارها الرئيس التنفيذي لشركة الخدمات الفنية للكمبيوتر «اس تي اس»، أيمن مزاهرة، أثنى على النشاط الواضح لوزارة الاتصالات في أخر سنتين، خصوصا ما يتعلق بإطلاق أكثر من 100 خدمة الكترونية، وتنفيذ برنامج شبكة الألياف الضوئية، وتفعيل دور مجلس الشراكة بين القطاع الخاص والوزارة.

وكانت المدير التنفيذي لمنتدى الاستراتيجيات المهندسة هالة زواتي قد أكدت بافتتاح الجلسة الحوارية أهمية قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وأن الأردن قطع شوطا كبيرا في هذا المجال خصوصا لردم فجوة المعلومات.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش