الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

داعش تمنع المدنيين من مغادرة الفلوجة

تم نشره في الأحد 15 أيار / مايو 2016. 08:00 صباحاً

 واشنطن - أعلن متحدث عسكري اميركي أن داعش يستخدم قناصة لمنع المدنيين من مغادرة الفلوجة، المدينة الواقعة غرب بغداد والخاضعة لسيطرته والتي تحاصرها القوات الحكومية. وقال الكولونيل ستيف وارن للصحافيين في البنتاغون خلال مؤتمر عبر الفيديو من بغداد ان الجهاديين وضعوا قناصة في اماكن تشرف على ممرات اجلاء المدنيين التي اقامتها القوات الحكومية لمنع مغادرة سكان المدينة الواقعة على بعد 50 كلم غرب بغداد والتي تعاني من شح هائل في المواد الاساسية بما في ذلك الادوية. واضاف «نعلم ان العراقيين حاولوا مرارا فتح ممرات انسانية كي يتمكن بعض هؤلاء المدنيين من المغادرة ولكن هذه الجهود لم تتكلل بالنجاح بشكل عام لان داعش اخذ تدابير مثل وضع قناصة لتغطية هذه الممرات بهدف قتل الناس عندما يحاولون المغادرة، وهذا ما ادى الى ثني الناس عن استخدامها». واشار وارن في وقت لاحق الى ان القوات العراقية حاولت اقامة ثلاثة ممرات لكنها لم تستخدم بسبب وجود القناصة. وتابع «لا بد وان الخبر انتشر لان ما من مدنيين حاولوا استخدام هذه الممرات خلال الاسابيع الفائتة».

ولفت المتحدث العسكري الاميركي الى ان الفلوجة «كانت اول مدينة يسيطر عليها داعش بالكامل (...) منذ اكثر من عامين، وبالتالي هو متغلغل فيها ومتغلغل فيها بعمق. هذه عقدة صعبة بالنسبة الينا، انها عقدة صعبة بالنسبة للقوات العراقية». الا انه اكد ان القوات العراقي تحاصر الفلوجة «بشكل عام». ولكن الكولونيل وارن اشار الى ان دحر داعش من الفلوجة لا يرتدي اهمية عسكرية حاليا لان الاولوية هي لدحرها من الموصل، كبرى مدن شمال العراق. وقال «ليس هناك اي سبب عسكري» يدفع القوات العراقية لتحرير الفلوجة قبل ان تحرر الموصل.

واعلن مصدر امني عراقي أمس عن مقتل تسعة انتحاريين من عصابة داعش الارهابية تسللوا الى ناحية عامرية الفلوجة. وقال المتحدث باسم قيادة شرطة الانبار العقيد ياسر الدليمي إن القوات العراقية وبالتعاون مع مقاتلي العشائر تمكنت أمس من قتل 9 انتحاريين من عصابة داعش الارهابية بعد التسلل الى داخل ناحية العامرية 20 كلم جنوب الفلوجة. وأضاف أن الانتحاريين كانوا يحملون أسلحة متوسطة وتم قتلهم بعد محاصرتهم داخل بنايتين في الناحية.

إلى ذلك، كشف مصدر أمني عراقي عن تحرير قرية كانونة في محافظة نينوى 450 كلم شمال بغداد من سيطرة عصابة داعش الارهابية. وقال الرائد في قوات شرطة نينوى احمد البجاري لمراسل (بترا) في بغداد، إن قوات الحشد الوطني تمكنت من استعادة قرية كانونة قرب بعشيقة شمال شرق الموصل من قبضة عصابة داعش الارهابية أمس، مشيرا الى انه خلال الساعات المقبلة سيتم الانتهاء من تطهيرها من الالغام والارهابيين الذين يختبئون في المنازل. (وكالات).

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش