الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

علماء : لا توجد منطقة في «المتوسط» بمنأى عن خطر« تسونامي»

تم نشره في الجمعة 18 نيسان / أبريل 2008. 03:00 مـساءً
علماء : لا توجد منطقة في «المتوسط» بمنأى عن خطر« تسونامي»

 

 
فيينا - د ب أ

قال علماء جيولوجيا في فيينا ان الدول المطلة على البحر المتوسط ليس لديها الاستعدادات الكافية للتعامل مع أية موجات تسونامي يمكن أن تحدث في المنطقة.

وحذر ستيفانو تينتي من جامعة بولونيا الايطالية قائلا إن أية منطقة مطلة على البحر المتوسط بما في ذلك المقاصد السياحية الشهيرة في ايطاليا اوأسبانيا أو اليونان يمكن أن تتعرض لموجات تسونامي في غضون دقائق معدودة بيد انه ليس ثمة محطات للإنذار المبكر. وقال تينتي"إذا ما وقعت موجة تسونامي فانه لن يكون هناك مكان امن في البحر المتوسط".

وبينما توجد مراكز علمية في الدول المطلة على البحر المتوسط لرصد الزلازل الا انها تعوزها الاجهزة والصلاحية التي تتيح لها العمل كمراكز إنذار قومية. وقال علماء ان تسونامي محلي يمكن أن يصل السواحل والجزر في غضون دقائق الامر الذي يجعل من السرعة أمرا أساسيا بالنسبة لنظم الانذار.

وصرح تينتي للصحفيين خلال الاجتماع السنوي لعلماء الجيولوجيا الاوروبيين والذي عقد في فيينا هذا الاسبوع قائلا"إن غالبية الكوارث نجمت عن حدوث موجات تسونامي محلية". وعلى سبيل المثال فان زلزالا قبالة الساحل الجزائري ولد موجات تسونامي صغيرة وصلت السواحل الجزائرية في غضون 15 دقيقة وبعد 40 دقيقة وصلت الموجات الى الشواطىء الاسبانية و ثم الشواطىء الجنوبية الفرنسية بعد ساعة . وقال تينتي"إذا كانت موجات تسونامي قوية جدا فإننا نكون بحاجة لإطلاق إنذار في غضون دقائق قليلة ويتعين التحقق من صلاحية نظام الإنذار".

ومن المعدات المهمة المفقودة عدادات المد وهي عدادات لقياس مستوى المياه في البحار يتم توصيلها بمراكز الإنذار من وقوع تسونامي.

Date : 18-04-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش