الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مصر تحذر من العواقب السيئة للهجرة غير الشرعية عبر «المتوسط»

تم نشره في الأربعاء 18 حزيران / يونيو 2008. 03:00 مـساءً
مصر تحذر من العواقب السيئة للهجرة غير الشرعية عبر «المتوسط»

 

 
القاهرة - رويترز.

قالت وزارة النقل المصرية في بيان ان سلاح البحرية المصري أنقذ 55 مهاجرا غير شرعي من قارب غارق خارج الساحل المصري .

وقالت الوزارة ان المهاجرين مصريون وبنجاليون وان البحث عنهم استمر ست ساعات وكانوا في الطريق الى أوروبا.

وتحذر السلطات المصرية من العواقب السيئة للهجرة غير الشرعية بعبور البحر المتوسط وتقول ان القوارب التي تستعمل فيها تكون عادة مكتظة ولا تصلح للملاحة البحرية. لكن بعض الناس ما زالوا مستعدين لدفع ما يصل الى 2000 دولار من أجل بدء حياة جديدة.

وقال مسؤول في منظمة الهجرة الدولية في طرابلس ان مركبا يقل 150 مهاجرا غرق في السابع من حزيران الحالي أمام الساحل الليبي وان السلطات الليبية انتشلت 23 جثة. وتقول المصادر الامنية المصرية ان 51 مصريا كانوا على متن المركب نجا منهم اثنان.

وتقول وزارة الداخلية المصرية ان هؤلاء المهاجرين وأغلبهم من الافارقة كانوا في طريقهم الى ايطاليا وان الجثث انتشلت في حالة تعذر معها التعرف على أصحابها.

وقالت مصادر أمنية مصرية ان الشرطة المصرية تبحث عن وسيط هجرة غير شرعية بعد مقتل عشرات المصريين في حادث المركب الذي غرق أمام ساحل ليبيا.

وقال مصدر ان أهالي عدد من الضحايا أبلغوا الشرطة بأن صاحب شركة للرحلات يدعى عابد عبد الشافي من قرية كفر العرب بمحافظة الدقهلية شمالي القاهرة نظم سفر أبنائهم مقابل 25 ألف جنيه ـ 4700 دولار ـ لكل منهم.

وأضاف أن عددا كبيرا من الضحايا هم من محافظة الدقهلية ومحافظة الغربية في دلتا النيل. وتابع أن أحد المصريين الناجين موجود في الوقت الحالي في حوزة السفارة المصرية في طرابلس والاخر لدى السلطات في مدينة مصراتة الليبية.

وقال شهود عيان ان عشرات من أهالي الضحايا تجمعوا بعد منتصف ليل أمس الاثنين أمام منزل عبد الشافي في محاولة للامساك به وتسليمه للسلطات لكنهم لم يجدوه.

ونقلت صحيفة الاهرام قول أحد الناجيين ويدعى وائل ناجي عبد المتجلي ان المركب كان يناسب 40 راكبا فقط. وأضاف "نتيجة للهلع الذي أصاب الركاب الذين لا يعرفون السباحة انقلب القارب بهم وغرقوا." وقال لورانس هارت من منظمة الهجرة الدولية ان شاهدا أبلغه بأن مركب الصيد الصغير كان عليه حوالي 50 مصريا بالاضافة الى أفارقة من غرب وجنوب القارة وبعض الاسيويين.

وقال هارت ان من الطبيعي أن تكون هناك زيادة في الوقت الحالي في محاولات الوصول الى أوروبا في وقت يكون فيه جنوب البحر المتوسط أدفأ وأهدأ لكنه قال ان هناك زيادة هائلة في عدد المهاجرين غير الشرعيين الذين ينزلون على جزيرة لامبيدوسا الايطالية.

وقالت وزارة الداخلية المصرية ان المركب الذي غرق خارج الساحل الليبي أبحر من مدينة زوارة الليبية القريبة من الحدود مع تونس.



Date : 18-06-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش