الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اقتصاديون إسرائيليون يحذرون من سياسة حكومة أولمرت بقطع العلاقة الاقتصادية مع غزة

تم نشره في السبت 16 شباط / فبراير 2008. 02:00 مـساءً
اقتصاديون إسرائيليون يحذرون من سياسة حكومة أولمرت بقطع العلاقة الاقتصادية مع غزة

 

 
واشنطن - الدستور - محمد سعيد

اقتصاديون إسرائيليون من الأضرار التي ستلحق بالاقتصاد الإسرائيلي الذي سيتأثر بشدة اذا ما أصبح الحصار الذي تفرضه سلطات الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة سياسة دائمة لان إسرائيل ستخسر جزءا كبيرا مما سمته صحيفة هآريتس "سوق إسرائيل الاسير" وذلك فى اشارة الى سوق غزة الاقتصادي المحاصر. وقد تزامن هذا التحذير مع مناقشة الحكومة الإسرائيلية في اجتماعها يوم الأحد الماضي خطة "الانفصال التام عن قطاع غزة". ونقلت هآريتس - فى تحليل اوردته يوم الأحد 10( - 2)عن دان كاتاريفاس مدير فرع التجارة الخارجية لرابطة المصنعين الاسرائيليين والمسؤول سابقا بوزارتى المالية والصناعة قوله "ان اسرائيل تستفيد من علاقاتها مع الفلسطينيين""وستخسر فى النهاية اذا ما تم قطع هذه العلاقات ." وقالت الصحيفة إنه استنادا إلى أرقام المكتب المركزي الإسرائيلي للإحصاء فإن إجمالي الصادرات الإسرائيلية إلى قطاع غزة والضفة الغربية اللتان يزيد عدد سكانهما على 3,5 مليون نسمة ، يعادل إجمالي صادرات إسرائيل إلى كل من فرنسا (نحو 60 مليون نسمة) وإيطاليا 60( مليون نسمة) وهما مدرجتان على قائمة الدول الصناعية الثماني الكبار. ويصل إجمالي الصادرات الإسرائيلية إليهما نحو ملياري دولار سنويا بما فيها الماس. فيما تعتبر الضفة الغربية وقطاع غزة بالرغم من الانتفاضات والعمليات الفدائية "الشريك التجاري" الثاني لصادرات سرائيل بعد الولايات المتحدة. وقال كاتاريفاس إن فقدان سوق غزة يعني بالنسبة للإسرائيليين فقدان نحو 76 ألف وظيفة عمل. وقد اعتبر ايلان ايشيل رئيس منظمة مزارعي الفاكهة الاسرائيليين ان انهاء العلاقات الاقتصادية مع غزة يعنى صداعا كبيرا فى رأس إسرائيل وقال "ان التخطيط الكامل لزراعة بساتين الفاكهة فى اسرائيل كان مبنيا على اساس الافتراض بأن اسرائيل والضفة الغربية وقطاع غزة سوق واحد مضيفا "ان مليونا ونصف مليون شخص يعيشون فى غزة .وهم جوعى وفى حاجة الى هذه البساتين وقد اختفت مناطق زراعة الموالح تماما بسبب انشطة القوات الاسرائيلية ، فنحن المصدر الوحيد لهم وهم يدفعون لنا جيدا مقابل ذلك نقدا ." واشار إيشيل الى ان اغلاق قطاع غزة فى وجه الصادرات الاسرائيلية سيؤدى الى موقف يتعين علينا فيه اقتلاع 20 الف دونم من الفاكهة ويبقي على المسئولين تعويضنا عن ذلك ." ويستورد قطاع غزة من إسرائيل ما بين 60 - 80 طنا من الفواكه سنويا تشمل الموز والتفاح والأجاص والدراق والأفوكادو. ويقدر إيشيل ذلك بنحو 10 بالمئة من إجمالي محصول الفواكه الإسرائيلي السنوي.

Date : 16-02-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش