الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مصر: نقابة الأطباء تلوح بمعاقبة عيادات طبية تسوق الاعشاب كأدوية

تم نشره في الاثنين 1 أيلول / سبتمبر 2008. 03:00 مـساءً
مصر: نقابة الأطباء تلوح بمعاقبة عيادات طبية تسوق الاعشاب كأدوية

 

القاهرة - الدستور: ظاهرة جديدة بدأت تستشري في الوسط الطبي تتمثل في قيام عدد من الأطباء بتحويل عياداتهم إلى مراكز لبيع الأدوية سعيا وراء المكسب المادي حيث يحصلون على الدواء من الشركات الكبرى مقابل خصومات نقدية كبيرة ، ثم يقومون ببيعه للمرضى بأسعار مرتفعة ضاربين عرض الحائط بالقوانين واللوائح. وهو ما دفع بعشرات من المواطنين للتقدم بشكاوى إلى نقابة الأطباء تفيد بتعرضهم للضغط من قبل عدد من الأطباء والمراكز الطبية لشراء أدوية وأعشاب طبية منهم بأسعار مرتفعة وتزيد عما هو متعارف عليه واكتشفوا بعد ذلك أن بعضها منتهي الصلاحية ،

د.محمد فوزي منتصر - عميد طب عين شمس سابقا - أبدى اعتراضه وانزعاجه الشديد من تفشي هذه الظاهرة مؤكدا في تصريح لـ"الدستور" أنها مرفوضة مهنيا وأخلاقيا وأدبيا. فالطبيب مسؤوليته الأولى والأساسية الكشف على المريض وتحديد الداء ووصف الدواء ، وليس له علاقة من قريب أو بعيد بتوفير الدواء للمريض فهذا حق أصيل للصيدلي.

ويؤكد فوزي ان مواجهة هذه الظاهرة غير الأخلاقية بالرقابة الصارمة علي العيادات الطبية ووجود عقوبات رادعة وحاسمة علي من تثبت مخالفته للأعراف الطبية وممارسته لهذا العمل ، تصل إلى المنع نهائيا من ممارسة مهنة الطب.

ومن جانبه يشير د.سيف الله إمام مقرر لجنة الدواء بنقابة الصيادلة إلى أن هذه الممارسات مخالفة صريحة وواضحة للقانون لان بيع الدواء بواسطة الأطباء يعد مزاولة مهنة بدون ترخيص مما يستوجب توقيع العقوبة.

وأكد أن قيام بعض الشركات بإمداد هؤلاء الأطباء بأنواع معينة من الأدوية يعد مخالفة أخرى لان هذه العملية تحدث عن طريق تلاعب في الفواتير وما يعني ان بعض هذه الأدوية قد تكون مهربة أو غير مسجلة مما يستوجب ضرورة الانتباه لإيقاف تلك الممارسات غير الأخلاقية أو الطبية والتصدي بحزم لكل هؤلاء المتلاعبين بصحة المرضى.

وأوضح أن نقابة الصيادلة أبلغت إدارة العلاج الحر بوزارة الصحة بكل ما لديها من وقائع تؤكد وجود ممارسات خاطئة لدى بعض العيادات حتى يتسني لها اتخاذ الإجراءات اللازمة ضد كل المخالفين لان القضية لا تحتمل الانتظار أو الإهمال فهذا ضياع لحقوق الدولة وحقوق المرضى.

ومن جانبه يؤكد د.حمدي السيد - نقيب الأطباء في تصريح لـ"الدستور" أن النقابة وجهت تحذيرا للأطباء بعدم بيع الأدوية داخل العيادات الطبية لمخالفة ذلك قواعد وقوانين المهنة.. فلا يجوز على الإطلاق أن يقوم أي طبيب ببيع أي أدوية أو أعشاب أو مستلزمات طبية بغرض الاتجار فيها.. وإذا فعل يتم توجيه الإنذار حسب ما تنص اللوائح المعمول بها أو قد يتعرض للإيقاف المؤقت أو الدائم حسب حجم المخالفة وبالتالي يتم إغلاق العيادة الطبية طبقا للعقوبات المنصوص عليها في قوانين المهنة.



التاريخ : 01-09-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش