الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بوش سمح سرا بشن عمليات برية في باكستان واسلام أباد تتعهد بالتصدي

تم نشره في الجمعة 12 أيلول / سبتمبر 2008. 03:00 مـساءً
بوش سمح سرا بشن عمليات برية في باكستان واسلام أباد تتعهد بالتصدي

 

 
واشنطن - محمد سعيد ، وكالات الانباء

سجل تصعيد في اللهجة بين واشنطن وباكستان بعد سبع سنوات على هجمات 11 ايلول ، اذ هددت الولايات المتحدة بتكثيف عملياتها على الاراضي الباكستانية انطلاقا من افغانستان للقضاء على قواعد طالبان وتنظيم القاعدة ، فيما توعدت اسلام اباد بالتصدي لذلك "ايا كان الثمن".

وكشفت صحيفة "نيويورك تايمز" ان الرئيس الاميركي جورج بوش سمح سرا للجيش الاميركي بشن عمليات عسكرية برية في باكستان بدون موافقة مسبقة من اسلام اباد.

وقالت الصحيفة في موقعها الالكتروني أنه تم اعطاء الاوامر في هذا الشأن خلال شهر تموزالماضي استنادا الى مسئولين أمريكيين طلبوا عدم الكشف عن هويتهم.

وتوسع تلك الاوامر من نطاق السياسة العسكرية الامريكية بهدف تنفيذ هجمات داخل الاراضي الباكستانية باستخدام طائرات بدون طيار ضد أهداف تنظيم القاعدة.

كما اعلن قائد اركان الجيش الاميركي الاميرال مايكل مولن انه امر باتباع استراتيجية عسكرية جديدة تشمل "جانبي الحدود".

وفي الوقت نفسه ، حذر نظيره الباكستاني الجنرال اشفاق كياني من ان قواته ستمنع من الان وصاعدا "باي ثمن" القوات الاجنبية من دخول باكستان بعد اسبوع على غارة شنها جنود اميركيون يمتركزون في افغانستان وقتل فيها 15 مدنيا في شمال غرب باكستان على ما تفيد اسلام اباد.

وقال اشفاق كياني "سندافع عن سيادة البلاد ووحدة اراضيها باي ثمن ولن يسمح لاي قوة اجنبية بشن عمليات داخل باكستان".

من جانبه ، قال متحدث باسم حلف شمال الاطلسي ان الحلف لن يشارك في استراتيجية امريكية مقترحة بشن غارات داخل باكستان انطلاقا من اراضي افغانستان ضدحركة طالبان وتنظيم القاعدة.

وقال المتحدث جيمس اباتوراي"سياسة حلف شمال الاطلسي.. اي التفويض الممنوح لنا.. ينتهي عند الحدود". واضاف""دعوني اؤكد ان حلف شمال الاطلسي لن يرسل قواته عبر الحدود".

من ناحية ثانية ، قال متحدث باسم الجيش الباكستاني إن 36 مسلحا على الأقل وستة جنود قتلوا في إشتباكين منفصلين بإقليم الحدود الشمالية الغربية.

وقع الاشتباك الاول في منطقة راشكاي بضاحية باجاور في المنطقة القبلية التي لا يسود فيها القانون حيث شن آلاف من القوات تدعمها المروحيات والدبابات والمدفعية هجوما كبيرا للسيطرة على نظام القيادة والسيطرة لحركة طالبان.

وقال المتحدث باسم الجيش الميجور مراد خان"لقد طهرنا المنطقة من المتمردين وسيطرنا سيطرة كاملة عليها". وأضاف "قتل ما لا يقل عن 25 من الأوغاد وأصيب عديدون فيما أعتقل 25 آخرون. وقتل ستة جنود أيضا في القتال". وأضاف إنه تم العثور على كمية كبيرة من الذخيرة والمتفجرات المتطورة في مقر قيادة المسلحين.

من ناحية أخرى قتلت قوات الامن 11 مسلحا إسلاميا على الأقل بمنطقة سوات المضطربة بإقليم الحدود الشمالية الغربية.

وقال الميجور مراد خان إن "قواتنا استهدفت مواقع المتمردين بالذخيرة المدفعية في حي كوزا بانداي بالمنطقة هذا الصباح".وأضاف أن قوات الأمن فرضت طوقا حول المنطقة وتحاول حاليا القضاء على "جيوب المقاومة".

Date : 12-09-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش