الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

وصول سفينة حربية أميركية لتبليسي يغضب روسيا.. وتشيني يتخوف من غزو أوكرانيا

تم نشره في السبت 6 أيلول / سبتمبر 2008. 03:00 مـساءً
وصول سفينة حربية أميركية لتبليسي يغضب روسيا.. وتشيني يتخوف من غزو أوكرانيا

 

عواصم - وكالات الأنباء: انتقدت روسيا الولايات المتحدة امس لارسالها سفينة حربية الى ميناء بوتي الجورجي فيما اثار نائب الرئيس الاميركي ديك تشيني احتمال غزو روسيا لاوكرانيا. وتقول واشنطن ان سفينة "يو اس اس ماونت ويتني" التي رست في ميناء بوتي في البحر الاسود تنقل معونات انسانية اساسية الى اللاجئين الجورجيين ، الا ان مسؤولا روسيا بارزا قال انها متواجدة في مياه البحر الاسود لاغراض عسكرية.

وافاد الناطق باسم الخارجية الروسية اندري نيستيرينكو للصحفيين ان "السفن من هذا النوع التابعة للبحرية لا يمكنها حمل كميات كبيرة من مواد الاغاثة" ، مؤكدا ان السفينة تحتوي على تكنولوجيا استطلاع متطورة. ومنذ الحرب مع جورجيا الشهر الماضي انتشرت القوات الروسية عند نقاط تفتيش بالقرب من بوتي ، الميناء المهم استراتيجيا على البحر الاسود والذي قصفته طائرات روسية ، ولا تزال القوات تقوم بدوريات في تلك الميناء من وقت الى اخر.

وانهى تشيني جولة تهدف الى تعزيز العلاقات مع حلفاء الولايات المتحدة في المنطقة. وفي كييف ، اعاد تشيني التأكيد على الدعم الاميركي لرغبة اوكرانيا بالانضمام الى حلف الاطلسي ، وفي اشارة مبطنة الى روسيا قال ان اوكرانيا يجب ان لا تخشى ابدا من غزو روسي.

وقال الرئيس الروسي ديمتري مدفيديف أمس ان زعماء كل من ارمينيا ، بيلاروسيا ، كازخستان ، قيرغيزستان ، طاجيكستان ، وازبكستان قدموا خلال قمة في موسكو دعمهم بالاجماع لروسيا في نزاعها العسكري الشهر الماضي في جورجيا. واعلن مدفيديف عن توثيق العلاقات العسكرية مع طاجيكستان كما كشف رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين عن صفقة لانشاء خط انابيب جديد في اوزبكستان الغنية بمصادر الطاقة.

وحذر مدفيديف من محاولة اعادة تسليح جورجيا وقال انه يخشى ان يكون حلفاء تبليسي قد تعلموا دروسا خاطئة من النزاع بين بلاده وجورجيا الشهر الماضي. وجدد مدفيديف التاكيد على مزاعم روسيا السابقة بان الولايات المتحدة تعيد تسليح شريكتها جورجيا ، وقال "هذا درس للمجتمع الدولي كله بما في ذلك الدول التي تقرر ضخ المزيد من التمويل واقامة تعاون عسكري مع جورجيا".

من جانبها ، قالت وزيرة الخارجية الاميركية كوندوليزا رايس انها "راضية للغاية عن النتائج التي تم التوصل اليها" مع الاتحاد الاوروبي لحل الازمة الجورجية. ورحبت رايس خلال مؤتمر صحفي في لشبونة بـ"تقوية جورجيا" و"الادانة الواسعة" لروسيا. واضافت رايس "انا واثقة من ان روسيا ستدرك انها" بسلوكها المتبع تجاه الازمة الجورجية "تزيد من عزلتها" ، مشيرة الى ان روسيا "ادينت على نطاق واسع لاعترافها" باستقلال اوسيتيا الجنوبية وابخازيا عن جورجيا.

في سياق آخر ، قال مسؤول أمريكي انه من المحتمل ان تلغي الولايات المتحدة اتفاقا نوويا مدنيا مع روسيا قريبا عقابا لها ، والذي كان يهدف الى رفع قيود الحرب الباردة عن التجارة وفتح السوق النووية الامريكية وحقول اليورانيوم الروسية امام الشركات من الدولتين.

التاريخ : 06-09-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش